سر صورة صالح التي أثارت الجدل وسط اليمنيين

سر صورة صالح التي أثارت الجدل وسط اليمنيين

صنعاء- تداول نشطاء يمنيون على صفحات التواصل الاجتماعي، صورة قالوا إنها التقطت حديثا للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، من أمام فناء منزله يظهر بها مع مجموعة من الأشخاص وهو يتحدث معهم.

وأثارت الصورة ردود أفعال متفاوتة كما أثارت الجدل، بسبب ما حوته من إيحاءات راح يحللها الناشطون، لا سيما حركة يدي صالح، حيث قال مغردون وناشطون على ”فيس بوك“ إن الرئيس السابق وكأنما بحركة يديه يقول لمن حوله لا تخافوا فالأمور أصبحت تحت السيطرة.

واعتبر نشطاء ظهور صالح بهذه الصورة في هذا التوقيت الحرج، وسط أنباء تؤكد عزمه اتخاذ خطوات مهمة، وعقد تحالفات، تهيئ لمعركة مع جماعة أنصار الله الحوثي، إشارة على عودته للمشهد اليمني بقوة.

وعززت سيطرة الحوثيين من حظوظ صالح للعودة للمشهد اليمني، وسط آراء متفاوتة، تتهمه تارة بالتعاون مع الحوثيين لتسهيل مهمة جماعة أنصار الله في السيطرة على العاصمة صنعاء، وتارة تؤكد حجما كبيرا من العداء بين الطرفين تحت غطاء المصالح المشتركة.

ويشكك بعض النشطاء، من أنباء تتحدث عن معركة قريبة بين الطرفين، مؤكدين أن ما تسربه بعض الوسائل الإعلامية من خلافات بين الحليفين ليس سوى محاولة للتغطية على التحالف الوثيق بين الرئيس المتنحي وجماعة أنصار الله الشيعية المدعومة من إيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com