أخبار

مواجهات بين قوات الحكومة اليمنية و"الانتقالي" في أبين
تاريخ النشر: 31 أكتوبر 2019 10:55 GMT
تاريخ التحديث: 31 أكتوبر 2019 12:43 GMT

مواجهات بين قوات الحكومة اليمنية و"الانتقالي" في أبين

تداولت وسائل إعلام محلية، ونشطاء بمنصات التواصل الاجتماعي، أنباء عن اندلاع مواجهات مسلحة في محافظة أبين، بين قوات الحكومة اليمنية، وقوات الحزام الأمني الموالي للمجلس الانتقالي الجنوبي. وتأتي هذه الأنباء فيما تتجه الأنظار إلى المملكة العربية السعودية، حيث من المتوقع أن يتم اليوم توقيع اتفاق الرياض، لإنهاء الأزمة بين المجلس الانتقالي والحكومة اليمنية. ونقلت صحيفة عدن الغد المحلية عن شهود عيان قولهم إن قوات من الجيش اليمني التابع للحكومة قادمة من محافظة شبوة "سيطرت على الأطراف الشرقية من مدينة احور" الواقعة في أبين. وأشارت الصحيفة نقلًا عن مصادرها إلى أن القوات المهاجمة "تحاول التقدم صوب مركز المدينة حاليًا، وأن اشتباكات

+A -A
المصدر: فريق التحرير

تداولت وسائل إعلام محلية، ونشطاء بمنصات التواصل الاجتماعي، أنباء عن اندلاع مواجهات مسلحة في محافظة أبين، بين قوات الحكومة اليمنية، وقوات الحزام الأمني الموالي للمجلس الانتقالي الجنوبي.

وتأتي هذه الأنباء فيما تتجه الأنظار إلى المملكة العربية السعودية، حيث من المتوقع أن يتم اليوم توقيع اتفاق الرياض، لإنهاء الأزمة بين المجلس الانتقالي والحكومة اليمنية.

ونقلت صحيفة عدن الغد المحلية عن شهود عيان قولهم إن قوات من الجيش اليمني التابع للحكومة قادمة من محافظة شبوة ”سيطرت على الأطراف الشرقية من مدينة احور“ الواقعة في أبين.

وأشارت الصحيفة نقلًا عن مصادرها إلى أن القوات المهاجمة ”تحاول التقدم صوب مركز المدينة حاليًا، وأن اشتباكات اندلعت بينها وبين قوات الحزام الأمني في المنطقة لا تزال مستمرة“.

بدوره قال الناشط الجنوبي أبوخالد العنقاوي: ”مليشيات حزب الإصلاح تشن هجومًا على مديرية احور من ثلاث جهات، والحزام مسنودًا بالمقاومة الجنوبية يتصدى لها وسط اشتباكات عنيفة وسقـوط جرحى وقتلى“.

وأشار ناشط آخر يدعا حزام الطارفه الكازمي إلى ”اشتباكات قويه تدور بين الحزام الامني ومليشيات الشرعيه، حيث توجهة قوة من شبوه ومن جهة ابين اليوم للسيطره على احور“. 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك