الحوثيون يستخدمون الرصاص الحي في صنعاء

الحوثيون يستخدمون الرصاص الحي في صنعاء

صنعاء – قال شهود إن مسلحي الحوثي استخدموا الرصاص الحي لتفريق تظاهرة ”رافضة للانقلاب“ بصنعاء،بعد إصدارها مساء أمس ما أسمته الإعلان الدستوري لإدارة شؤون البلاد.

وأفاد شهود عيان أن مسلحي الحوثي فرقوا بالرصاص تظاهرة رافضة لهم في ساحة التغيير بالعاصمة، رافضة لما يسمونه بانقلاب الحوثي على سلطات الدولة.

وأشار الشهود إلى أن مسلحي الحوثي اختطفوا أحد المتظاهرين خلال تفريقهم للتظاهرة وتم نقله إلى جهة مجهولة.

وكانت حركات ثورية ونشطاء يمنيون دعوا مساء أمس إلى الخروج للتظاهر بصنعاء ومحافظات أخرى رفضاً للإعلان الدستوري الذي أعلن عنه الحوثيون ويقضي بتشكيل مجلسين رئاسي ووطني، وحكومة انتقالية.

ونص الاعلان الذي أعلن بالقصر الجمهوري، على أن يشكل مجلس رئاسي من ”5 أشخاص ينتخبهم المجلس الوطني الانتقالي المكون من 551 عضوا“.

وجاء فيه أيضا أن ”المجلس الوطني يحل محل مجلس النواب (البرلمان) المنحل، خلال فترة انتقالية تدوم عامين“.

وجاء في الإعلان أن اللجنة الثورية التي يرأسها محمد على الحوثي ”معنية بتشكيل المجلس الانتقالي“، وهو ما قوبل برفض من قبل أحزاب يمنية ومسؤولون في السلطات المحلية بالمحافظات وقوى ثورية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com