رئيس ”صندوق النقد“ السابق يحاكم بتهمة الدعارة

رئيس ”صندوق النقد“ السابق يحاكم بتهمة الدعارة

باريس- مثُل رئيس صندوق النقد الدولي ”دومينيك ستراوس ـ كان“؛ أمام محكمة الجنايات بمدينة ليل الفرنسية، بتهمة استقطاب بائعات هوى للعمل في شبكات للدعارة.

وفي الجلسة الأولى التي تابعها نحو 300 صحفي؛ اعترف ستراوس ـ كان؛ بأنه كان يتواجد في حفلات الدعارة، إلا أنه لم يستقطب أحدا ولم يتلق أموالا مقابل أي شيء، لافتا أنه لا يعرف الأشخاص الذين يديرون شبكة الدعارة.

ويحاكم رئيس صندق النقد الدولي، لمدة ثلاثة أسابيع؛ بتهمة تشكيل أو المشاركة في تشكيل شبكات دعارة، في مدن باريس وبروكسل وليل وواشنطن ونيويورك، خلال الفترة 2008 – 2011.

وكان ستراوس ـ كان؛ قدم استقالته من منصبه كرئيس لصندوق النقد الدولي في العام 2011؛ عقب اتهامه بمحاولة اغتصاب موظفة، في أحد فنادق نيويورك، ويشار إلى أن المحكمة برأته من تلك التهمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com