اليمن.. ”الكهرباء“ ترد على اتهامات تعمدها خلق أزمة مشتقات بترولية في عدن

اليمن.. ”الكهرباء“ ترد على اتهامات تعمدها خلق أزمة مشتقات بترولية في عدن

المصدر: عدن - إرم نيوز

ردت وزارة الكهرباء في الحكومة اليمنية اليوم الأحد، على اتهامات طالتها بشأن خلق أزمة مشتقات بترولية تشهدها العاصمة المؤقتة عدن، معتبرة أن الأزمة ترجع إلى ”امتناع الموردين عن تزويد محطات الكهرباء باحتياجاتها من الوقود“، وفق قولها.

وتشهد العاصمة اليمنية المؤقتة عدن منذ أيام أزمة مشتقات نفطية، تزامنت مع عدم توافر الوقود للمحطات الكهربائية، وسط اتهام للحكومة اليمنية بـ“استخدام الخدمات، كورقة سياسية، للانتقام من المواطن“، في إشارة إلى المواجهات الأخيرة بين قوات حكومية، وأخرى تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبية.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية ”سبأ“ عن مصدر في وزارة الكهرباء قوله إن ”موردي المشتقات النفطية امتنعوا عن الاستمرار في تقديم خدماتهم، مشترطين أن يكون الدفع فوريًا، على خلاف ما كان سابقًا من تقديم تسهيلات لـ180 يوم للسداد“.

ونفى المصدر، وفق الوكالة، ”الاتهامات عن رفض الحكومة الشرعية توفير المشتقات النفطية لمحطات الكهرباء في العاصمة المؤقتة عدن والمحافظات الجنوبية الأخرى“.

وأشار إلى أن ”وزارة الكهرباء حرصت على عدم تحويل الخدمات الأساسية للمواطنين كمسؤولية وواجب وطني إلى ورقة للمزايدات السياسية“.

ولم يوضح ما إذا كانت الوزارة أوجدت أو تعمل على إيجاد حل لأزمة القائمة، إذ قال إنّ الحكومة ”رصدت خلال الفترة من شهر كانون الثاني/يناير إلى آب/أغسطس 2019، أكثر من 34 مليون دولار، لتعزيز مشاريع الكهرباء“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com