اليمن.. طارق صالح يطالب بـ“إصلاح الشرعية“ لاستعادة الدولة المختطفة

اليمن.. طارق صالح يطالب بـ“إصلاح الشرعية“ لاستعادة الدولة المختطفة

المصدر: فريق التحرير

انتقد قائد المقاومة الوطنية العميد الركن طارق صالح، سيطرة ”طرف حزبي“ على الشرعية في اليمن، في إشارة على ما يبدو إلى اتهامات بسيطرة حزب الإصلاح (إخوان اليمن) على الحكومة الشرعية التي دخلت في مواجهات مؤخرًا مع القوات الجنوبية.

وبعدما تحدث عن ضرورة حصر المواجهة مع الحوثيين، طالب العميد طارق صالح بـ“إصلاح الشرعية وإيجاد شراكة وطنية حقيقية لمواجهة الميليشيات الحوثية واستعادة الدولة المختطفة“، وفق ما أوردته صحيفة ”عدن الغد“.

وقال صالح في كلمة اليوم الأحد أمام وحدات رمزية جديدة من قوات المقاومة الوطنية (حراس الجمهورية): ”بدلًا من أن يذهبوا لتحرير تعز في الحوبان وغيرها، يعودون للخلف لقتال المحرر، فقط لأنه لا ينتمي إلى حزب معين“، في إشارة إلى استدارة القوات الحكومية بوجهها عن العاصمة إلى الجنوب، لاسيما في مدينة شبوة.

وتحدث قائد المقاومة الوطنية عن رفض القوات الحكومية مبدأ التشاركية، قائلًا: ”لم يقبلوا بالانتقالي.. ولم يقبلوا بالمؤتمر الشعبي العام.. ولم يقبلوا بمختلف القوى“، مستغربًا من شرعية ”ترفض أن تتشارك مع من حرروا معها عدن، ومن حرروا معها مختلف الجبهات في الساحل وغيره، بل بدؤوا يهاجمون التحالف الذي أنقذهم والذي تدخل معهم بكل إمكانياته.. ساهموا معهم بدماء أبنائهم، وكل إمكانياتهم سخروها للوقوف معهم ضد الكهنوت“.

وتساءل صالح: ”من يهاجمون التحالف اليوم.. إلى أين أنتم ذاهبون؟! من داخل دول التحالف تهاجمون التحالف.. استحوا.. من آواكم ومن حماكم ومن رعاكم ومن مولكم؟“.

وأكد أن قواته ”لم توجّه بنادقها إلا إلى الحوثي“، مقدمًا الشكر لـ“دول التحالف ممثلة بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية الذين قدموا قوافل من الشهداء من خيرة أبنائهم ورجالهم في تراب هذا الوطن“.

وقال صالح: ”لا نريد أن ننجر إلى معارك أخرى كما يدعون، وكما يريدون عبر إعلامهم وأبواقهم بالحديث عن تعز وعن الحجرية واليوم عن شبوة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com