قوات ”الانتقالي الجنوبي“ تشن هجومًا مضادًا وتتقدم صوب عتق

قوات ”الانتقالي الجنوبي“ تشن هجومًا مضادًا وتتقدم صوب عتق

المصدر: فريق التحرير

أفادت تقارير إخبارية، اليوم الأحد، أن قوات تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي، بدأت هجومًا معاكسًا، ضد القوات التابعة للحكومة اليمنية، في محافظة شبوة جنوبي البلاد.

وكانت القوات التابعة للحكومة، قد أعلنت سيطرتها على مدينة عتق، عاصمة محافظة شبوة، أمس إثر اشتباكات عنيفة من قوات النخبة الشبوانية، الموالية للمجلس الانتقالي.

وبحسب موقع عدن الغد، المحلي، ”شنت قوات النخبة والحزام الأمني هجومًا مضادًا، ظهر اليوم، واشتبكت مع قوات الجيش بالضواحي الجنوبية لمدينة عتق، حاصمة المحافظة“.

ونقل الموقع عن مصدر ميداني قوله ”إن قوات النخبة أوقفت تقدم قوات الجيش، وانتزعت موقعين هما الكسارة والخزان، وإن مواجهات عنيفة تدور الآن بين الطرفين“.

وأوضح المصدر، أن الاشتباكات ”توسعت إلى الأطراف الشرقية لمدينة عتق وفي محيط مبنى المشفى الجديد للمدينة، حيث تدور حرب شوارع بين الجانبين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com