الخارجية اليمنية: تصعيد ”الانتقالي الجنوبي“ في أبين يقوض الوساطة السعودية

الخارجية اليمنية: تصعيد ”الانتقالي الجنوبي“ في أبين يقوض الوساطة السعودية

المصدر: فريق التحرير

حذرت وزارة الخارجية اليمنية، الثلاثاء، من أن ما وصفته بتصعيد قوات المجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة أبين، جنوبي البلاد، يقوض جهود الوساطة السعودية.

جاء ذلك في تصريح مقتضب لنائب وزير الخارجية اليمني، محمد الحضرمي، نشرته الوزارة عبر حسابها الرسمي على ”تويتر“.

وقال الحضرمي: إن ”ما تشهده محافظة أبين من تصعيد غير مبرر من قبل قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة من قبل الإمارات الشقيقة، أمر مرفوض وغير مقبول“.

وأضاف أن هذا التصعيد ”سيعمل على تقويض وإفشال جهود الوساطة التي نقدرها كثيرًا من قبل الأشقاء في السعودية“.

وقال أنور قرقاش، وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، يوم السبت، إن ”توحيد الصفوف وتعزيز أداء الحكومة (اليمنية) ضروري في المرحلة القادمة“.

ويتهم المجلس الانتقالي الجنوبي حكومة هادي بسوء الإدارة، وحزب الإصلاح بالتواطؤ في هجوم صاروخي شنه الحوثيون على القوات الجنوبية وكان عاملًا رئيسيًا في السيطرة على عدن. وينفي حزب الإصلاح هذا الاتهام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com