توتر باليمن مع نقل بن امبارك إلى معقل الحوثيين – إرم نيوز‬‎

توتر باليمن مع نقل بن امبارك إلى معقل الحوثيين

توتر باليمن مع نقل بن امبارك إلى معقل الحوثيين

صنعاء – ازداد المشهد اليمني توترا اليوم الأحد على خلفية اختطاف الحوثيين مدير مكتب الرئيس أحمد بن مبارك، ونقله إلى معقل الجماعة شمال البلاد.

ويسلط هذا الاختطاف الضوء على تفاقم الاضطرابات وانعدام الأمن مع استمرار الحوثيين والانفصاليين بالجنوب في رفض الدستور الجديد الذي يخشى الطرفان أن يضعف سلطتهما لإبقائه على خطة لقيام دولة اتحادية مقسمة إلى ستة أقاليم.

ولم يتضح على الفور ما إذا كانت الحكومة اليمنية تعتزم الرد على هذا الاختطاف الذي يعزز الاتهامات للسلطات بالعجز أمام الحوثيين.

وتبنت جماعة أنصار الله (الحوثيين) عملية اختطاف بن مبارك ظهر أمس السبت، بدعوى قطع الطريق أمام أي محاولة انقلاب على اتفاق السلم والشراكة الذي وقعت عليه الأطراف اليمنية بعد اقتحام مسلحي الجماعة العاصمة اليمنية صنعاء.

وقالت قناة العربية نقلا عن مصادر يمنية إن الجماعة نقلت بن امبارك إلى معقلها بصعدة شمال البلاد.

وهددت الجماعة بإجراءات أخرى لم تفصح عنها لمنع إقرار المسودة وهو ما يعد مناورة من أجل السلطة تهدد بإسقاط الحكومة.

وتهدف مسودة الدستور إلى حل الخلافات بين الأقاليم والفصائل السياسية والجماعات الطائفية في اليمن، من خلال نقل السلطة إلى الأقاليم لكنها واجهت معارضة شديدة من الحوثيين الذين يخشون أن يؤدي إقرارها إلى الحد من سلطتهم.

ويقول الحوثيون إن مسودة الدستور بها مخالفات وإن الحكومة أرادت تمريرها متضمنة تلك المخالفات.

وأغلقت المرافق الحكومية والخدمية في محافظة شبوة اليمنية أبوابها، كما توقف إنتاج النفط وضخ الغاز، من منتصف ليل الأحد، احتجاجا على خطف ابن المحافظة بن مبارك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com