أمريكا: التجار اليمنيون يمتنعون عن توزيع جريدة أساءت للرسول – إرم نيوز‬‎

أمريكا: التجار اليمنيون يمتنعون عن توزيع جريدة أساءت للرسول

كثير من التجار الكبار ومالكي المحال التجارية يلغون عقودهم مع جريدة "نيويورك بوست" بسبب إعادة نشرها صور مسيئة للنبي في ثنايا تقرير عبرت فيه عن تضامنها مع جريدة تشارلي إيبدو.

المصدر: ديترويت- من عماد هادي

دشن تجار يمنيون في الولايات المتحدة حملة مقاطعة واسعة لجريدة ”نيويورك بوست“ اليومية، بسبب إساءتها للنبي-صلى الله عليه وسلم-في أحد أعدادها الصادرة الأسبوع الماضي.

وألغى كثير من التجار الكبار ومالكي المحال التجارية في عدد من الولايات الأمريكية-عقودهم مع جريدة ”نيويورك بوست“ بسبب ما قالوا إنها تطاولت على النبي محمد ”وتعرضها“ له بالإساءة خلال إعادة نشر صور مسيئة للنبي محمد في ثنايا تقرير عبرت فيه عن تضامنها مع جريدة تشارلي إيبدو الفرنسية، التي تعرضت لهجوم من قبل متطرفين الأسبوع قبل الماضي.

وتواصلت الحملة التي دشنها ناشطون عبر صفحة تهتم بالمغتربين اليمنيين في أمريكا على مواقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“ كل بحسب طريقته، حيث تعمد بعضهم الإبقاء على الاشتراك على أن يقوم بإخفاء نسخ الجريدة من العرض ثم يعيدها لمندوب التوزيع كما هي بحجة أنها تعاني من الكساد بسبب الإساءة.

وينتشر التجار اليمنيون بكثرة في مدينة نيويورك وبافالو بولاية نيويورك وكثير من ولايات الجنوب الأمريكي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com