مصادر فرنسية: قاعدة اليمن وراء هجوم باريس

مصادر فرنسية: قاعدة اليمن وراء هجوم باريس

المصدر: صنعاء- من أشرف خليفة

أكدت مصادر فرنسية أن تنظيم القاعدة في اليمن هو المسؤول عن الهجوم الذي استهدف صحيفة ”شارلي ايبدو“ الفرنسية ،الأربعاء، والذي خلف 13 قتيلاً بينهم رئيس التحرير إلى جانب 4 من أفضل رساميها.

وقال أحد زعماء التنظيم في الجزيرة العربية، الشيخ حارث النظاري عبر تسجيل صوتي نشره على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي ”تويتر“ وتداوله عدد من الناشطين في ”فيس بوك“ و ”تويتر“: إن الهجوم جاء رداً على الإساءات المتكررة على ”النبي صلى الله عليه وسلم“ التي دأبت الصحيفة الفرنسية على نشر رسومات ساخرة تستهزئ فيها من النبي.

وأشاد النظاري بالعملية، ومجّد منفذيها، ما رأت به مصادر استخباراتية، بأنه مؤشر على مسؤولية التنظيم عن العملية.

ونشرت في وقت سابق الجمعة، وسائل إعلام فرنسية تصريحا لشريف كواشي، أحد الشقيقين الذين اتهما بمهاجمة مجلة ”شارلي إيبدو“ بباريس، الأربعاء الماضي، حيث قال في اتصال مع قناة فرنسية قبل لحظات من مقتله، مساء الجمعة، إنه أرسل من قبل تنظيم القاعدة في اليمن للانتقام للنبي.

ونشرت فضائية ”بي أف أم تي في“ الخاصة مساء الجمعة، مضمون اتصال أجراه أحد صحفييها مع الشريف كواشي، وذلك خلال محاولة القناة التواصل مع رهينة كان الشقيقان كواشي يحتجزانه، بمطبعة في شمال شرق باريس، وذلك لحظات قبل اقتحام المكان من قبل قوات خاصة فرنسية.

وقال شريف كواشي الذي كان يتحدث بهدوء ”أنا شريف كواشي تم إرسالي من قبل القاعدة في اليمن نحن ندافع عن النبي صلى الله عليه وسلم“.

وصحيفة ”شارلي ايبدو“ صحيفة أسبوعية ساخرة، تصدر في باريس، موضوعاتها الرسوم الكاريكاتورية والتقارير والمهاترات والنكات.

وتتسم منشوراتها بالجرأة، كما أنها يسارية التوجه وتنشر مقالات عن اليمين المتطرف والكاثوليكية والإسلام واليهودية والسياسة والثقافة وغير ذلك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com