اختطاف مسن يمني رفض ترديد الصرخة الحوثية في صنعاء

اختطاف مسن يمني رفض ترديد الصرخة الحوثية في صنعاء

المصدر: صنعاء -إرم نيوز

اختطفت الميليشيات الحوثية مسنًا ثمانينيًا بمدينة ذمار ( 100 كم جنوب صنعاء) قبل صلاة الجمعة، ونقلته إلى جهة مجهولة، على خلفية رفضه ترديد الصرخة الحوثية.

وقال مصدر محلي لـ“إرم نيوز“ إن والد المنشد الشعبي عبدالقوي حيدر والبالغ من العمر أكثر من ثمانين عامًا، اختطف من أمام منزله بحي السكنية العليا بمدينة ذمار لدى خروجه لصلاة الجمعة، من قبل مسلحين حوثيين، واقتيد إلى جهة مجهولة.

وأشار المصدر إلى أن المسن علي عبدالله حيدر الذي يعاني من أمراض منها السكر والضغط ومشاكل في القلب، اختطف على مرأى ومسمع من المواطنين والجيران، وهدد المسلحون أبناء الحي بإطلاق النار على من يقترب منهم.

ولفت المصدر إلى أن أسباب اختطاف الرجل رفضه ترديد الصرخة الجمعة الماضي في مسجد الحي.

وتحيي الميليشيات الحوثية ذكرى الصرخة السنوية والتي تصادف آخر جمعة بشهر شوال من كل عام، وتسعى إلى فرضها على المواطنين بقوة السلاح، وتعتدي على من يرفض ترديدها في المساجد الخاضعة لسيطرتها.

ويعد المنشد الشعبي عبدالقوي حيدر واحدًا من شباب الانتفاضة الشعبية ضد نظام الرئيس الراحل علي عبدالله صالح في العام 2011، وتعرض عدة مرات للاختطاف على يد مسلحي الحوثي بعد انقلابهم على السلطة، ومُنع بشكل كلي من الإنشاد في الأعراس والمناسبات، ليعمل في إحدى المحال التجارية بمدينة ذمار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com