حملة يمنية تُشعل تويتر وتجتاح صفحات المغردين

حملة يمنية تُشعل تويتر وتجتاح صفحات المغردين

أطلق عدد من المغردين اليمنيين حملة على موقع ”تويتر“ للتواصل الاجتماعي حملت اسم ”معا لنتعلم اليمنية“، حيث أشعلت الحملة وخلال ساعات قليلة الموقع الخاص بالتغريدات القصيرة، كما شهد مشاركة المئات من المغردين حول العالم.

كما تصدر هاشتاغ ”معا لنتعلم اليمنية“ في العديد من الدول العربية، نظراً للمشاركة الكبيرة والفعالة معه من مختلف الأطياف.

وتنوعت تغريدات المتابعين بين من قلل من أهمية هذه الحملة وفائدتها، وبين من شارك بفعالية عن طريق بعض المصطلحات اليمنية وتفسيرها للغة العربية الفصحى، أو بعض الفيديوهات والصور الخاصة باللغة اليمنية.

ومن أبرز التغاريد، قالت هند خالد في تغريدة حملة الهاشتاغ اليمني قائلة ”#معا_لنتعلم_اليمنية، (ماسكيش = لا أستطيع، إزقر = إمسك، بيزما = ريثما، مطْيبة = صحفة، علاذه = هكذا، جي = تعال، مطنن+مفسر = سرحان، مابيش طاقة = مافيني حيل“، وقال مغرد آخر يدعى وليد نهشل ”#معا_لنتعلم_اليمنية، هاشتاغ عرفنا ببعض لهجات المناطق إللي رحناها، شكرا للي سوى الهاشتاغ“.

في حين سخرت مغردة أخرى من الهاشتاغ قائلة ”#معا_لنتعلم_اليمنية، أكثر كلمة نعرفها عن أهل اليمن هي كلمة (القات)“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com