اغتيال مسؤول أمني في تعز اليمنية وعودة الاشتباكات داخل أحياء منها

اغتيال مسؤول أمني في تعز اليمنية وعودة الاشتباكات داخل أحياء منها

المصدر: عدن - إرم نيوز

اغتال مسلحون مجهولون، مساء يوم الجمعة، مسؤولًا أمنيًا في محافظة تعز اليمنية، في ظل تواتر الأنباء عن عودة المواجهات في عدد من أحياء المدينة.

وذكرت مصادر محلية أن النقيب محمود الحميدي، وهو ضابط في شرطة تعز، لقي مصرعه برصاص مجهولين في حي الجمهوري وسط المدينة، فيما تمكن المهاجمون من الفرار.

ولاحقًا، تواترت أنباء عن اندلاع اشتباكات في أحياء الجمهوري، وعقبة مفرج، ووادي المدام، بين ميليشيات الحشد التابعة لحزب الإصلاح، وكتائب أبو العباس التابعة للمقاومة الشعبية، عقب حملة مداهمات نفذتها ميليشيات حزب الإصلاح على منازل قيادات تابعة لأبي العباس.

وتحدثت مصادر أن هناك توترًا كبيرًا، وسماع انفجارات، وتبادلًا لإطلاق النار في تلك الأحياء، وسط دعوات أطلقها محافظ المحافظة للتهدئة والنظر في الشكوى التي قدمها أبو العباس، والتي شكا فيها من تعرض بعض منازل أفراده للمداهمة والاعتقال.

وتداول ناشطون يمنيون عبر شبكات التواصل الاجتماعي وثائق رسمية صادرة، يوم الجمعة، إحداها من أبي العباس والتي تضمنت شكواه لمحافظ المحافظة، والأخرى صادرة من المحافظ نبيل شمسان دعا فيها لسرعة الإفادة في الشكوى المقدمة إليه، والتوقف عن أي ممارسات مخالفة للقانون .

وقبل أسابيع استغلت ميليشيات الحشد التابعة لحزب الإصلاح الإخواني في اليمن، حملة أمنية لضبط المخالفين للقانون لتداهم منازل خصومها من كتاب أبي العباس السلفية التابعة للمقاومة الشعبية، وتعتقل عددًا منهم.

وتتهم كتائب أبو العباس ميليشيات حزب الإصلاح، بقتل عدد من أفرادها في أحياء عديدة وسط المدينة أثناء سير الحملة الأمنية، وهو ما تسبب باندلاع اشتباكات عنيفة حينها استمرت ليومين متتالين وراح ضحيتها العشرات بينهم مدنيون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة