جنوب افريقيا تتفهم فشل محاولة إنقاذ الرهينة في اليمن

جنوب افريقيا تتفهم فشل محاولة إنقاذ الرهينة في اليمن

كيب تاون – تجنبت وزيرة خارجية جنوب افريقيا مايت نكوانا ماشابين الثلاثاء توجيه اي لوم عن مقتل الرهينة الجنوب افريقي بيار كوركي خلال محاولة فاشلة قامت بها قوات اميركية خاصة لانقاذه من خاطفيه في اليمن.

وقالت الوزيرة ”علينا جميعا ان نكون متحدين في مكافحة الارهاب وما يرافقه من خطف للرهان. اعتقد ان النوايا كانت جيدة، ولكن النتيجة لم تكن كما يرجى“.

واضافت ”كانت هناك نية في محاولة تحرير هؤلاء الرهائن بامان وسلامة، لكن الامر لم يسفر عن النتيجة المخطط لها“. وقتل كوركي (56 عاما) وهو معلم جنوب افريقي، والمصور الصحافي الاميركي لوك سومرز بنيران خاطفيهم من عناصر تنظيم القاعدة خلال عملية انقاذ نفذتها قوة اميركية خاصة في اليمن السبت.

وقالت الوزيرة ان ”تكتيكات جنوب افريقيا ربما تكون مختلفة عن تكتيكات الاخرين، الا اننا جميعا مشاركون في مكافحة هذا الارهاب اينما اطل برأسه البشع“.

كما اشارت الى ان نحو خمس رهائن جنوب افريقيين اخرين لا يزالون محتجزين في مناطق مختلفة من العالم بعضهم يحمل جنسية مزدوجة، الا انها رفضت الكشف عن مزيد من التفاصيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com