الأمم المتحدة تعلق على تعرض فريقها إلى الحديدة لإطلاق نار من الحوثيّين

الأمم المتحدة تعلق على تعرض فريقها إلى الحديدة لإطلاق نار من الحوثيّين

المصدر: رويترز

أكدت الأمم المتحدة، اليوم الخميس، أن رئيس فريقها المكلف بمراقبة اتفاق وقف إطلاق النار في مدينة الحديدة في اليمن ”آمن“؛ بعد أنباء عن واقعة إطلاق نار.

وقال مصدر يمني في التحالف العربي، إن ”قافلة رئيس الفريق باتريك كمارت تعرضت لإطلاق نار أثناء زيارة منطقة خاضعة لسيطرة التحالف، واتهم حركة الحوثي المتحالفة مع إيران بإطلاق النار“.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوغاريك، إن ”رئيس البعثة باتريك كامرت وفريقه تعرّضوا لإطلاق نار لدى خروجهم من اجتماع مع وفد حكومي يمني في الحديدة“.

ولم يحدد دوغاريك الجهة التي أطلقت النار، واكتفى بالتأكيد أن الجنرال كامرت وفريقه بخير.

وقال المتحدث الأممي: ”لدى مغادرتهم، تعرضت آلية مدرعة تابعة للأمم المتحدة لطلقة نارية من سلاح خفيف، وعاد الفريق إلى القاعدة من دون أي حوادث إضافية“.

وكانت البعثة قد وصلت في 23 كانون الأول/ ديسمبر إلى مدينة الحديدة للإشراف على تطبيق الهدنة، التي تم التوصل إليها الشهر الماضي خلال محادثات عقدت في السويد، بين الحكومة اليمنية المعترف بها دوليًا والمتمرّدين الحوثيين.

وقلل دوغاريك من أهمية عملية إطلاق النار الخميس، واعتبرها حادثة ”معزولة“.

وقال المتحدث الأممي للصحافيين في جنيف: ”إنها حادثة واحدة، عيار واحد أطلق على آلية“، داعيًا إلى عدم تضخيم الأمور.

وتابع: ”نحن نعتبر ذلك حادثة، وأمور كهذه يمكن أن تحدث“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة