أخبار

القوات اليمنية المشتركة تحبط هجومًا بحريًا حوثيًا جنوب الحديدة‎
تاريخ النشر: 07 يناير 2019 23:22 GMT
تاريخ التحديث: 08 يناير 2019 5:42 GMT

القوات اليمنية المشتركة تحبط هجومًا بحريًا حوثيًا جنوب الحديدة‎

عملية الهجوم البحري، تزامنت مع تحركات عسكرية لآليات تابعة للحوثيين، قرب منطقة كليو16 وشارعي التسعين و الخمسين بمدينة الحديدة.

+A -A
المصدر: عدن – إرم نيوز

أحبطت القوات اليمنية المشتركة، المسنودة من قوات التحالف العربي المشترك، في ساعة متأخرة من مساء الاثنين، هجومًا بحريًا، شنته مليشيات الحوثيين الانقلابية، جنوبي الحديدة، ما أسفر عن إغراق جميع المهاجمين.

وبحسب مصادر مقربة من قوات ”المقاومة الوطنية“ التي تقاتل ضمن القوات اليمنية المشتركة، فإن المليشيات الحوثية، حاولت شنّ هجوم بحري، بوساطة 5 زوارق، على مواقع القوات المشتركة، في قرية ”منظر“، إحدى قرى مديرية ”حوك“، جنوب غرب مدينة الحديدة، التي تم تحريرها من مليشيات الحوثيين، منتصف يوليو/ تموز الماضي.

وأشارت المصادر في حديثها لـ“إرم نيوز“، إلى أن ما أسمتها بـ“المغامرة الحوثية“، التي تواصل اختراق اتفاق وقف إطلاق النار، انتهت بالتصدي لها، من خلال تدمير الزوارق التي قدموا بها، وإغراقها في البحر بمن فيها من مسلحين.

ووفقًا للمصادر، فإن عملية الهجوم البحري، تزامنت مع تحركات عسكرية لآليات تابعة للحوثيين، قرب منطقة كليو16 وشارعي التسعين و الخمسين، بمدينة الحديدة، مركز المحافظة، وعمليات قصف بمدفعية الهاون على شارع صنعاء بالمدينة، وإطلاق نار متكرر على مواقع القوات المشتركة في منطقة الجاح، بمديرية بيت الفقية، وسط الحديدة.

وكان المتحدث باسم قوات التحالف العربي، العقيد، تركي المالكي، أكد في المؤتمر الصحفي الأسبوعي، الاثنين، أن الحوثيين خرقوا اتفاق وقف إطلاق النار في الحديدة، حتى مساء الاثنين، 368 مرة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك