الحوثيون يتقدمون باتجاه جنوب اليمن

الحوثيون يتقدمون باتجاه جنوب اليمن

صنعاء – وجه الحوثيون الشيعة في جماعة أنصار الله الذين يسعون إلى توسيع نفوذهم في اليمن بعدما استولوا على العاصمة صنعاء، هجومهم نحو الجنوب وتقترب من مدينة عدن، كما ذكر مسؤولون محليون الجمعة.

ودخلت قافلة مؤلفة من 16 آلية تنقل حوالى 200 عنصر مسلح بالرشاشات خلال الليل إلى ضاحية مدينة تعز كبرى مدن المحافظة التي تحمل الاسم نفسه حيث انتشروا في منطقة غير بعيدة من المطار والإذاعة المحلية، كما أضاف هؤلاء المسؤولون.

واستولى عناصر أنصار الله حتى الآن على عدد كبير من قرى غرب ووسط اليمن منذ سيطرتهم على صنعاء في 21 ايلول/سبتمبر لكنهم لم يدخلوا إلى مدينة تعز التي يبلغ عدد سكانها 500 الف نسمة وتبعد 250 كلم جنوب غرب العاصمة بموجب اتفاق مع السلطات المحلية.

وقال مصدر قريب من أنصار الله لوكالة فرانس برس إن “هذا الاتفاق لم يعد قائما لأن السلطات المحلية لم تف بالتزاماتها باعتقال 14 متطرفا في محافظة تعز”.

وفي وقت سابق من الاسبوع استولى انصار الله على قرية القاعدة في محافظة إب المجاورة والمتاخمة لتعز، كما اوضح مسؤول محلي.

واضاف أن “أنصار الرئيس السابق علي عبد الله صالح ساعدوا الحوثيين على الوصول إلى الجند في اليمن” ضاحية تعز حيث توجد ثكنة للحرس الجمهوري الذي ما زال عدد كبير من ضباطه يؤيدون الابن البكر للرئيس السابق الذي كان قائد لفريق النخبة هذا.

وقد استولى الحوثيون الذين انطلقوا من معقلهم في صعدة شمال اليمن، على محافظة عمران في تموز/يوليو ثم على صنعاء. ومن صنعاء توجهوا إلى مرفأ الحديدة الإستراتيجي على البحر الأحمر الذي يتحكم في الطريق إلى مضيق باب المندب على مدخل خليج عدن.