رسالة عتاب من مغترب يمني لممثل الحوثي الذي يزور أمريكا

رسالة عتاب من مغترب يمني لممثل الحوثي الذي يزور أمريكا

أرسل مهندس يمني يعيش في أمريكا رسالة للقيادي في جماعة الحوثيين المسلحة، علي العماد، الذي يزور الولايات المتحدة حاليا “ممثلا عن زعيم جماعة “أنصار الله” عبدالملك الحوثي لغرض إجراء محادثات سياسية واقتصادية بشأن مستقبل اليمن مع الحكومة الأمريكية” حسب ما نشرت وسائل إعلام تابعة للحوثيين.

وأراد المهندس اليمني إبراهيم العنسي، الذي ينحدر من محافظة ذمار ويملك شركة للهندسة المعمارية في حي بروكلين بمدينة نيويورك، لفت نظر مندوب الحوثي علي العماد إلى ما تعيشه أمريكا من حرية وتطور على عكس ما تقوم به جماعة الحوثيين من تفجير للمساجد والمدارس وبيوت الخصوم في الوقت الذي ترفع فيه شعار “الموت لأمريكا”.

وجاء في نص الرسالة التالي:

قل لأسيادك عن أمريكا التي رأيت!

قل لأسيادك إن أمريكا التي شيطنتموها ترحب بك!

قل لأسيادك إنك رأيت تمثالا للحرية التي انتهكتموها في اليمن!

قل لأسيادك إنك تصلي في مساجد معمورة في أرض أمريكا وأنتم تفجرونها في اليمن!

قل لأسيادك إنك ترى الرجل الأبيض والأسود سويا في مساواة أنتم تريدون نهايتها في اليمن!

قل لأسيادك إنك مررت بعدة ولايات بأمن وأمان ولم تر فيها مترس أو نقطة تفتيش أو لجان همجية أنتم صنعتموها في اليمن!

قل لأسيادك إنك رأيت أناساً يتعايشون من كل الدول ومن كل الديانات ومن كل الملل والفرق وأنتم هجرتموهم في اليمن!

قل لأسيادك إنك رأيت ناطحات سحاب في نيويورك وواشنطن لم تبنَ بعد عصابات حكمت او مليشيات صنعت أنتم صنعتموها في اليمن!

قل لأسيادك إنك رأيت شعبا يحب الحياة لقومهم ولغيرهم وأنتم صنعتم لغة الموت والدمار في اليمن!

قل لأسيادك إننا كيمنيين هنا لنا كرامتنا وحقوقنا مكفولة وأموالنا محفوظة ودور القرآن ومراكز التعليم والمساجد معمورة في أمريكا وأنتم تنهبون الحقوق وتفتشون البيوت وتفجرون المساكن ودور العلم لمواطنين يمنيين في اليمن!

أرجوك ولعلك أول زائر يخرج من سراديب وكهوف مران وحيفان، أنقل لأسيادك ماهي أمريكا التي رأيت لعلهم يعقلون!