غريفيث: مستعدون للتباحث مجددًا بشأن اتفاق حول الحديدة

غريفيث: مستعدون للتباحث مجددًا بشأن اتفاق حول الحديدة

المصدر: عدن- إرم نيوز

أكد المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، استعداد الأمم المتحدة للتباحث مجددًا مع الأطراف اليمنية المتنازعة للوصول إلى اتفاق تفاوضي حول المواجهات القتالية التي تشهدها مدينة الحديدة بين قوات الشرعية من جهة، ومليشيات الحوثي من جهة أخرى.

وقال غريفيث، في تصريح صحفي أورده الموقع الرسمي الناطق باسم مكتبه، الثلاثاء: ”إن الأمم المتحدة مستعدة للتباحث مجددًا مع الأطراف بشأن التوصل لاتفاق تفاوضي حول الحديدة، من أجل حماية الميناء، والحفاظ على تدفق المساعدات الإنسانية“.

ودعا غريفيث جميع الأطراف إلى التحلي بضبط النفس، قائلاً: ”أدعو جميع أطراف الصراع إلى التحلي بضبط النفس بشكل مستمر، لقد عانى شعب اليمن بما فيه الكفاية، وأنا على ثقة من أن الأطراف مستعدة للعمل على إيجاد حل سياسي“، متابعًا: ”كما أنني متفائل بالانخراط البناء من جميع الأطراف“.

وأكد المبعوث الأممي أن: ”الاستعدادات اللوجستية للتحضير لجولة المشاورات المقبلة جارية، ونحن في وضع يمكننا من المضي قدمًا لعقد الجولة المقبلة من المشاورات“.

ورحب مارتن غريفيث في سياق تصريحه، بالتقارير حول الحد من الأعمال العدائية -حد وصفه- في مدينة الحديدة، لافتًا إلى أن: ”خفض التصعيد خطوة مهمة لمنع المزيد من المعاناة الإنسانية وبناء بيئة أكثر تمكينًا للعملية السياسية“.

يشار إلى أن الجيش اليمني، قد أعلن بداية الشهر الجاري، عن انطلاق عملية عسكرية كبرى تهدف إلى تحرير مدينة الحديدة غرب البلاد، من سيطرة مليشيات الحوثي.

ومنذ الإعلان عن العملية العسكرية، حققت قوات الشرعية انتصارات كبيرة وتقدمًا ميدانيًا ملحوظًا، وتمكنت من تكبيد مليشيات الحوثي خسائر فادحة على أكثر من صعيد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة