القوات اليمنية المشتركة تقترب من فرض حصار مطبق على الحديدة

القوات اليمنية المشتركة تقترب من فرض حصار مطبق على الحديدة

المصدر: عدن – إرم نيوز

تواصل القوات اليمنية المشتركة، اليوم الثلاثاء، تقدمها في الساحل الغربي للبلاد، نحو مدينة الحديدة، مركز المحافظة، الخاضعة لسيطرة ميليشيات الحوثيين، وسط معارك عنيفة تشهدها ضواحي المدينة، وتحليق مستمر لطائرات التحالف العربي.

وقالت مصادر محلية في مدينة الحديدة، لـ“إرم نيوز“، إن المعارك تجددت منذ صباح الثلاثاء، بشكل عنيف، في المحورين الشمالي والشمالي الشرقي من المدينة، بعد عملية الالتفاف الناجحة التي نفذتها قوات العمالقة، من الجهة الشرقية، باتجاه شارع الخمسين.

وأكدت المصادر فرار عناصر من مقاتلي الميليشيات الحوثية، إلى وسط المدينة مع اشتداد المعارك. في وقت تتقدم فيه القوات المشتركة من المحور الشمالي، باتجاه المنفذ البري للمدينة، أو ما يعرف بطريق ”الشام“، شمالي المدينة، بغية السيطرة عليه ووقف منفذ الإمداد العسكري الوحيد المتبقي لدى الميليشيات الحوثية، الرابط بين مدينة الحديدة ومحافظة حجة.

مصادر عسكرية قالت لـ“إرم نيوز“ إن القوات المشتركة باتت تسيطر على منافذ المدينة، الشرقية والجنوبية والغربية، وفي طريقها للسيطرة على المنفذ الشمالي الأخير، لفرض حصارها المطبق على ميليشيات الحوثيين داخل المدينة؛ تجنبًا لخوض معركة شاملة في المدينة، يكون ضحيتها أهالي الحديدة وسكانها.

وقالت المصادر إن ميليشيات الحوثي تطمع في هجوم القوات المشتركة المباشر على المدينة وعلى أحيائها الممتلئة بالسكان، حتى تكون الكلفة الإنسانية أكبر، لتستخدمها في حملتها ضد الحكومة الشرعية، بعد أن أصبحت جميع الخيارات أمامها مقفلة.

ونصبت الميليشيات الحوثية عددًا من المدافع والآليات العسكرية الثقيلة، وسط أحياء المدينة السكنية، دون اكتراث بعواقب تلك التصرفات على المدنيين، في حين أكدت مصادر صحفية في مدينة الحديدة أن الحوثيين اقتحموا صباح الثلاثاء، مستشفى 22 مايو وسكن أطبائه الذين يحملون جنسيات عربية وغير عربية، شرقي المدينة، ونشروا قناصتهم أعلاه.

وكانت قوات ألوية العمالقة فرضت حصارًا، مساء أمس الإثنين، على عدد من القناصة التابعين للميليشيات الحوثية، أعلى بعض المباني المنتشرة في ”مدينة الصالح ومدينة العيسي والشركة اليمنية للمنتجات“، ضمن تقدمها الميداني إلى تخوم مدينة الحديدة.

وتشهد الجبهات القتالية في اليمن، اشتعالًا متزامنًا في أكثر من 6 محافظات يمنية، تخوضها قوات الجيش اليمني والمقاومة، المسنودتان من قوات التحالف العربي المشترك، ضد ميليشيات الحوثي، محققة انتصارات ميدانية متعددة، وسط حالة من الانهيار في صفوف الانقلابيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com