رسام يمني يحصل على جائزة الفن من أجل السلام لعام 2014

رسام يمني يحصل على جائزة الفن من أجل السلام لعام 2014

حصل الرسام اليمني مراد سُبيع على جائزة الفن من أجل السلام لعام 2014م، من مؤسسة فيرونيزي الإيطالية للفنانين الذين يبدون التزاماً بثقافة السلام في أنحاء العالم.

ومن المقرر أن يتسلم غداً الجمعة الرسام مراد سُبيع الجائزة، في حفل مصاحب للمؤتمر العالمي السادس للسلام.

وقال سُبيع، إنه في طريقه إلى ميلانو لتسلم الجائزة التي نالها لالتزامه بالدفاع الضعفاء من خلال الرسم حسب ما أعلنته المؤسسة قبل أشهر.

وأعتبر سُبيع الجائزة تكريماً لليمن واليمنيين، مؤكداً أنها ستكون حافزاً إضافياً له للاستمرار في التعبير عن قضايا الناس في رسومه الجدارية.

ومراد سُبيع، فنان تشكيلي شاب (27عاماً)، وله تجربة بارعة ومحترفة وذات مزاج خصوصي في الرسم الحديث على اللوحات، لكنه عُرف أكثر بتدشين فن الرسم على الجدران ”الجرافيتي والجداريات“ ومع أنه الفن الحديث في اليمن مقارنة بالدول الأخرى، إلا أنه لاقى تفاعلاً شعبياً واسعاً.

ويعمل سُبيع نحو تأسيس لجاذبية الفن على المستوى الشعبي مستغلّاً فراغات الجدران ومحمّلاً إيّاها مضامين أعماله الجمالية والإنسانية والوطنية الرفيعة في مغامرة راهن عليها ونجحت، كما يمكن القول إن سعيه الفني الجديد انطلق للفضاء العام بتأثير الثورة الشبابية 2011م، حيث كان من أهم المؤسسين الميدانيين الأوائل لمسيرات ومظاهرات فعل الثورة والاعتصامات في ساحة التغيير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة