وزير يمني من حزب ”صالح“ يطلب إعفاءه من منصبه

الكحلاني حضر اليوم مراسيم تأدية وزراء الحكومة لليمين الدستورية والتقى بالرئيس اليمني "عبدربه منصور هادي"

صنعاء – قالت مصادر حكومية يمنية، اليوم الأحد، إن وزير الدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى في الحكومة اليمنية الجديدة، طلب من الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي إعفاءه من منصبه.

وأضافت المصادر، في تصريحات خاصة للأناضول، مفضلة عدم ذكر اسمها، إن ”الكحلاني“ المنتمي لحزب الرئيس السابق علي عبدالله صالح، حضر اليوم مراسيم تأدية وزراء الحكومة لليمين الدستورية والتقى بالرئيس اليمني ”عبدربه منصور هادي“، ورئيس الحكومة ”خالد بحاح“، وطلب من ”هادي“ إعفاءه من منصبه قبل أن يغادر قبيل تأدية اليمين الدستورية.

جاء ذلك بعد يوم واحد من دعوة حزب المؤتمر الشعبي العام، الذي يرأسه صالح، أعضاءه، إلى الانسحاب من مواقعهم في تشكيلة الحكومة الجديدة.

وبالإضافة إلى الكحلاني، اعتذر ”أحمد لقمان“ عن عدم تولي منصبه في الحكومة كوزير للخدمة المدنية والتأمينات، لظروف عمله مديراً عاماً لمنظمة العمل العربية في القاهرة، وكذلك اعتذرت ”قبول المتوكل“ وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل عن هذا المنصب.

وأمس السبت، أعلن حزب المؤتمر الشعبي العام عدم مشاركته في الحكومة الجديدة، بسبب ”تجاهله“ في المشاورات بشأن تشكيل الحكومة، بحسب بيان صادر عن الحزب.

وأدى اليوم الأحد، 30 وزيراً في الحكومة اليمنية الجديدة، اليمين الدستورية أمام الرئيس عبد ربه منصور هادي، مع غياب 3 لسفرهم خارج البلاد واعتذار 3 آخرين عن قبول مناصبهم، حسب مصدر حكومي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com