حزب الرئيس اليمني يطالب بفصله

حزب الرئيس اليمني يطالب بفصله

صنعاء ـقالت مصادر حزبية يمنية مطلعة، إن اجتماعاً يعقده أعضاء في حزب المؤتمر الشعبي العام، لتدارس قرار فصل الرئيس عبدربه منصور هادي، وآخرين من الحزب.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن ”الاجتماع الذي يعقد حالياً برئاسة الرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح (الذي يرأس الحزب)، لدراسة قرار بفصل الرئيس هادي الذي يتولى منصب أمين عام الحزب والنائب الأول لصالح“.

وبحسب المصادر، فإن الاجتماع يتدارس، فصل عبد الكريم الإرياني، النائب الثاني لرئيس المؤتمر، وعضو اللجنة العامة للحزب، ورشاد العليمي، نائب رئيس الوزراء في حكومة علي مجور (آخر حكومة في عهد صالح).

ووفقاً للمصادر الحزبية، فإن المطالبة بفصل هادي وهؤلاء من الحزب، جاءت لاستشعارهم أن الأول وراء طلب أمريكا، من صالح، بمغادرة اليمن قبل غد الجمعة، وهو الطلب الذي قال قياديون بحزب صالح إنه صدر من السفارة الأمريكية بصنعاء، فيما نفت السفارة ذلك.

وكان الموقع الرسمي لحزب المؤتمر الشعبي العام ”المؤتمر نت“، أفاد أن قيادات عليا في اللجنة الدائمة للمؤتمر، تعقد هذه الأثناء اجتماعاً طارئاً لـ“بحث التطورات السياسية والمستجدات على الساحة الوطنية والعربية والإقليمية“.

وحسب النظام الداخلي للمؤتمر الشعبي العام، فإنه من المهام المناطة باللجنة الدائمة: انتخاب الأمناء العامين المساعدين، وأعضاء اللجنة العامة من بين أعضائها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة