جنوب اليمن.. خطوات متسارعة نحو الانفصال

جنوب اليمن.. خطوات متسارعة نحو الانفصال

المصدر: عدن ـ من كرم أمان

شهد جنوب اليمن اليوم الثلاثاء خطوات متسارعة تمهيداً للانفصال واستعادة الدولة الجنوبية، التي كانت قائمة قبل توحد دولتي اليمن سنة 1990 .

ووصل المئات من مسلحي اللجان الشعبية من محافظات شبوة ولحج وأبين إلى محافظة عدن أمس الإثنين، واحتشدوا صباح الثلاثاء في أحد معسكرات التدريب شمال عدن تمهيداً لتوزيعهم على كافة المنشآت العسكرية والمدنية في المحافظة لحمايتها .

واستعانت قيادات أمنية في محافظة عدن بعدد كبير من مسلحي اللجان الشعبية الذين قدموا من محافظات جنوبية مجاورة بهدف حماية الممتلكات العامة والخاصة في المحافظة، من أي هجوم مسلح مفترض من خارجها.

وبدأت اللجان الشعبية بالانتشار حول منشآت عسكرية ومدنية في المحافظة، منها مطار عدن الدولي ومصافي عدن، بالإضافة إلى عدد من معسكرات المحافظة .

وأكدت قيادات في اللجان الشعبية أن وجودها في عدن يأتي بالمرتبة الأولى لحماية المعتصمين في ساحة العروض التي تشهد اعتصاماً مفتوحاً منذ 14 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي لتأكيد مطالبها بالانفصال واستعادة الدولة السابقة.

وقام عدد من مسلحي اللجان الشعبية برفع علم دولة الجنوب السابقة على مركباتهم، مرددين الهتافات المؤيدة لمطالب الجنوبيين بالانفصال .

وفي سياق متصل توقعت الهيئة القيادية المؤقتة لاتحاد عمال الجنوب استجابة قطاعات ومؤسسات كثيرة للتعميم الذي أصدرته مساء الثلاثاء، والذي يدعو إلى تنفيذ إضراب جزئي ووقفة احتجاجية لمدة ساعتين، صباح يوم الخميس القادم في جميع مرافق ومؤسسات المحافظة والمحافظات الجنوبية الأخرى، للتضامن مع المعتصمين في ساحة العروض وتأييد مطالبهم .

وقال أحد أعضاء الهيئة القيادية المؤقته للاتحاد لشبكة ”إرم“ إنه من المتوقع أن تتوقف حركة الملاحة الجوية في مطار عدن الدولي صباح يوم الخميس القادم من الساعة الثامنة وحتى العاشرة، بالإضافة إلى توقف البث في تلفزيون عدن الحكومي، إلى جانب إيقاف العمل في عدد من المرافق والمؤسسات الحيوية في المحافظة كمصافي عدن وميناء الحاويات وغيرها من المرافق .

يأتي ذلك في الوقت الذي دشن فيه ناشطون جنوبيون صباح الثلاثاء عملية ”غير رسمية“ لإعادة ترسيم الحدود بين دولتي اليمن التي ألغيت بعد العام 1990 في بلدة مكيراس الحدودية التابعة لمحافظة أبين .

في غضون ذلك أعلن مجلس عسكري جنوبي تم تشكيله مؤخراً، في بيان له مساء الثلاثاء ﺍﻟﺘﻌﺒﺌﺔ ﻭﺍﻻﺳﺘﻌﺪﺍﺩ ﻟﻤﺎ ﻭﺻﻔﻬﺎ ﺑﺎﻟﻤﺴﺆﻭﻟﻴﺔ ﺗﺠﺎﻩ ﺣﻤﺎﻳﺔ ﺍﻟﻮﻃﻦ ﻭﺍﺳﺘﻌﺎﺩﺓ الدولة الجنوبية، داعياً جميع القيادات العسكرية والضباط الجنوبيين لتحمل مسؤولياتهم والعمل على تحقيق مطالب شعبهم.

ودعت اللجنة الإشرافية للإعتصام المفتوح في عدن إلى مسيرة راجلة تنطلق من مديرية خورمكسر صوب مديرية كريتر للمطالبة بالإفراج عن كافة المعتقلين الجنوبيين في سجون السلطات اليمنية والتي قالت إن عددهم يفوق الـ 20 معتقل منذ سنوات .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com