مقتل 23 في اشتباكات بين القوات اليمنية والقاعدة في الحديدة

مقتل 23 في اشتباكات بين القوات اليمنية والقاعدة في الحديدة

صنعاء- قال مسؤولون محليون وسكان إن 20 جنديا يمنيا وثلاثة أشخاص يشتبه أنهم من مسلحي القاعدة قتلوا في اشتباكات اليوم السبت في بلدة جبل راس في محافظة الحديدة في غرب اليمن.

ويحتدم القتال في بعض المحافظات اليمنية منذ أن أصبح الحوثيون القوة المهيمنة بالبلاد في الأشهر القليلة الماضية مما يعرض الاستقرار الهش في البلاد للخطر.

واستولى الحوثيون على العاصمة صنعاء في سبتمبر أيلول وتقدموا إلى وسط وغرب اليمن الأمر الذي أغضب رجال قبائل سنية ومتشددي القاعدة الذين كثفوا هجماتهم.

واندلعت اشتباكات اليوم بعد هجوم شنه من يعتقد بانهم متشددون من القاعدة.

وقال مسؤول أمني كبير في الحديدة ”قتل 20 جنديا عندما هاجم أفراد من القاعدة مبنى اداريا من جميع الجهات واستولوا على أربع عربات تابعة للشرطة.“

وأضاف المسؤول ان السلطات المركزية لم ترد على النداءات التي كانت تطلب تعزيز الأمن في المنطقة. وقال سكان في المنطقة ان الاشتباكات مازالت مستمرة.

وأسفر أحدث هجوم انتحاري للقاعدة عن مقتل 33 شخصا في محافظة البيضاء بوسط البلاد الأسبوع الماضي. وبعد ذلك بأيام وفي البيضاء أيضا قتل 30 شخصا من الحوثيين و 18 من المقاتلين السنة وحلفائهم القبليين في اشتباكات.

واستولى الحوثيون الشهر الماضي على الحديدة التي تضم ميناء الحديدة ثاني اكبر ميناء في البلاد بعد عدن.

وقال سكان ونشطاء الشهر الماضي إن مقاتلي القاعدة دخلوا مدينة العدين التي يقطنها نحو 200 ألف نسمة في محافظة إب بوسط البلاد واستولوا على مكاتب الحكومة المحلية ورفعوا عليها علمهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com