انتحار سعودي آخر بالقرب من الحدود اليمنية

انتحار سعودي آخر بالقرب من الحدود اليمنية

المصدر: الرياض - من ريمون القس

انتحر شاب سعودي السبت داخل منزل أسرته في إحدى قرى محافظة العارضة شرق جازان جنوب المملكة العربية السعودية.

وذكرت تقارير أن شرطة المحافظة الحدودية مع اليمن تلقت بلاغاً يفيد بوجود شاب سعودي، في الثلاثينيات من عمره، حاول الانتحار شنقاً بربط عنقه بحبل مشدود بشجرة كبيرة داخل حوش منزل أسرته.

ووجدت الفرق الأمنية التي انتقلت إلى مكان الحادثة أن الشاب لا يزال على قيد الحياة، وتمت مباشرة نقله للمستشفى في محاولة لإنقاذه؛ وأُجريت له الإسعافات الأولية، ولكنه لفظ أنفاسه، وتوفي عند صلاة العشاء من مساء أمس السبت.

وقالت مصادر إنه لن يتم تسليم جثمان الشاب لذويه حتى تتمكن الجهات الأمنية من الانتهاء من التحقيق حول حادثة الانتحار.

وبالإضافة إلى انتحار طفل سعودي قبل أيام بربط رقبته بحبل في شجرة في قرية بأبو عريش إحدى محافظات جازان، تعد حالة انتحار الشاب السعودي الحالة الثانية التي تشهدها محافظة العارضة في المنطقة نفسها خلال الأسبوعين الأخيرين، بعد انتحار حدث يمني بإحدى قرى المحافظة.

وكانت منطقة جازان، المتاخمة للحدود اليمنية، قد سجَّلت، مؤخراً، حالات انتحار مفاجئة عدة، من أبرزها انتحار طالبة جامعية ومشرف تربوي بمحافظة صامطة وحالتا انتحار بمحافظة أبو عريش لرجل أمن متقاعد.

ويعيش آلاف اليمنيين في المناطق الجنوبية للسعودية القريبة من اليمن مثل جازان ونجران وعسير نظراً لقربها الجغرافي من المملكة، بالإضافة إلى التداخل العشائري بين الدولتين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع