الجيش اليمني يحرر مواقع جديدة من ميليشيا الحوثي شرق صعدة

الجيش اليمني يحرر مواقع جديدة من ميليشيا الحوثي شرق صعدة

المصدر: فريق التحرير

تمكن الجيش اليمني، في وقت متأخر من مساء السبت، من تحرير مواقع جديدة، بمديرية ”كتاف“ شرق محافظة صعدة، شمال البلاد، بعد اشتباكات مع عناصر تابعة لميليشيات الحوثي، أسفرت عن مقتل 10 حوثيين.

يأتي ذلك بالتزامن مع إعلان المتحدث الرسمي لقوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، العقيد تركي المالكي، مقتل 341 عنصرًا من الميليشيا الحوثية خلال الساعات الـ 72 الماضية.

وقال العقيد المالكي، إن الجيش الوطني اليمني يواصل تقدمه على جبهات القتال كافة بدعم من قوات التحالف، بحسب صحيفة ”سبق“.

وأكد إرباك منظومة الاتصالات العسكرية الحوثية في محافظة صعدة، تحت ضغط عملياتي متزامن من التحالف بعد أن تم تدمير منظومة الاتصالات في مديريتي ”حيدان“ و“رازح“ بالمحافظة.

وأشار موقع ”سبتمبر نت“ اليمني إلى أن ”قوات الجيش اليمني في (اللواء 84) بقيادة العميد رداد الهاشمي سيطرت على سلاسل جبال الزور والخشباء، وقطع خطوط إمداد الميليشيا في جبهة العطفين والمليل شرق صعدة“.

وأضاف الموقع أن ”الاشتباكات أسفرت عن مصرع 10 من الحوثيين وجرح آخرين، واغتنام أسلحة متنوعة، فيما لاذت بقية عناصر الميليشيا بالفرار، وسط استمرار المعارك حتى الآن“.

وأوضح أن ”الجيش تمكن من السيطرة النارية على الخط الرابط بين مركز المديرية ومنطقة الفرع“، لافتًا إلى أن ”الجيش يسعى للالتحام وتضييق الخناق على الميليشيا في مركز المديرية بعد السيطرة النارية على مركز المديرية من جميع الاتجاهات“.

كما يسعى الجيش، من خلال محاصرة مركز المديرية، للحفاظ على المدنيين وتجنيبهم مآسي الحرب، فيما تستمر الميليشيا في استخدامهم كدروع بشرية لإعاقة تقدم الجيش، بحسب ”سبتمبر نت“.

ونقل الموقع عن مصادر ميدانية يمنية قولها إن ”قوات الجيش الوطني تخوض مواجهات عنيفة منذ صباح اليوم ضد ميليشيا الحوثي الانقلابية في محيط جبل أتيس وجبل المليل المطلين على منطقة الفرع الواقعة بين جبهة المليل من الميسرة ومن جبهة نهوقة الصوح“.

وأفادت المصادر بأن ”المعارك لا تزال على أشدها وسط تقدم ميداني تحرزه قوات الجيش الوطني، وتكبدت الميليشيا خسائر فادحة في العتاد والأرواح“.

تزامنت المواجهات مع غارات جوية شنتها مقاتلات التحالف العربي على مواقع وتعزيزات الحوثيين في مناطق متفرقة بصعدة.

وشنت مقاتلات التحالف العربي أكثر من 8 غارات، على مواقع الحوثيين وتعزيزات كانت في طريقها من صعدة بعد اكتشاف ومراقبة من العمليات المشتركة في كتاف.

وأسفرت الغارات عن مقتل قيادي حوثي وعدد من عناصر الجماعة كانوا يخططون لانتشال جثث قتلاهم، وفق ”سبتمبر نت“.

وفي السياق ذاته، أقدمت عناصر تابعة لميليشيات الحوثي، السبت، على تفجير مدرستين في مدينة التحيتا جنوبي محافظة الحديدة، جنوب غرب اليمن، إضافة الى تفجير مشروع المياه المركزي.

‏وقال ناشطون إن ”ميليشيات الحوثي قامت بتفجير مدرستين في مدينة التحيتا إضافة إلى تفجير مشروع المياه المركزي الذي يغذي مدينة التحيتا بمياه الشرب“.

وأوضح الناشطون أن الهجوم الحوثي ”يأتي بعد هزيمتها في مركز المدينة يوم الجمعة على يد ألوية العمالقة“، التابعة للجيش اليمني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com