الحوثيون يهرّبون 5 سجناء مُدانين بالقتل في ذمار لزجهم بمعارك الحديدة – إرم نيوز‬‎

الحوثيون يهرّبون 5 سجناء مُدانين بالقتل في ذمار لزجهم بمعارك الحديدة

الحوثيون يهرّبون 5 سجناء مُدانين بالقتل في ذمار لزجهم بمعارك الحديدة

المصدر: صنعاء – إرم نيوز

كشفت وثيقة رسمية عن هروب 5 سجناء مُدانين بقضايا قتل من السجن المركزي في محافظة ذمار، جنوب العاصمة اليمنية صنعاء.

وأظهرت الوثيقة الموقعة باسم القيادي في ميليشيات الحوثيين الانقلابية، محمد حسين المقدشي، والمُعيّن مؤخرًا محافظًا لمحافظة ذمار، والمرسلة إلى قيادي حوثي آخر يُدعى، أحمد الحربي، وقد تم تعيينه مديرًا لأمن المحافظة، ”وجود سلسلة من الاختلالات الأمنية منها: هروب سجناء في السجن المركزي، وقسم المدينة، والبحث الجنائي“.

بدوره قال مصدر أمني لـ“إرم نيوز“ إنّ ”بعض القيادات الحوثية سهلت فرار خمسة سجناء من السجن المركزي مدانين بقضايا قتل؛ من أجل نقلهم إلى جبهات الساحل الغربي للقتال في صفوفها“.

وبيَّن أنّ ”مسرحية فرار السجناء جاءت بكسر نافذة أحد الحمامات في السجن، والفرار منها، ليتم نقلهم إلى الجبهات الأمامية في الحديدة، رغم وجود السجن ضمن ثلاثة أسوار يصعب تجاوزها، أو الفرار منها“.

وأكد أنّ ”السجناء ينتمون إلى قبيلتي الحداء، وأنس، وهم عسكريون سابقون، وأحدهم كان ضابطًا في القوات الخاصة اليمنية“، مشيرًا إلى أنّه ”تمت إدانتهم في قضايا قتل متفرقة، ليتم تهريبهم الأربعاء الماضي وسط تكتم شديد بعد إشاعة هروبهم من السجن“.

يذكر أنّ السجن المركزي في ذمار يضم أكثر من 1700 سجين يقبعون في ظروف صحية، ومعيشية صعبة، ويتم تكثيف الدورات الثقافية ”الحوثية“ لهم بشكل متواصل.

وخلال شهر رمضان أُفرج عن 60 سجينًا قضوا نصف مدة أحكامهم بعد أن اجتازوا الدورات الحوثية، ثم تم الزج ببعضهم في جبهات القتال.

وتمثل السجون في مناطق سيطرة الحوثيين بيئة خصبة للتجنيد، وتهيئة مقاتلين في صفوف الميليشيات، إذ بات اجتياز تلك الدورات أحد شروط الإفراج عن السجناء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com