قيادي حوثي يمارس ”البلطجة“ في صنعاء (صورة)

قيادي حوثي يمارس ”البلطجة“ في صنعاء (صورة)

المصدر: عدن - إرم نيوز

تداول ناشطون يمنيون على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة، صورة لأحد المحلات التجارية المغلقة أبوابه، وكتب على واجهة البوابة مغلق من (أبو حرب).

وأفاد الناشطون بأن (أبو حرب) هو قيادي في ميليشيات الحوثي، يقوم بجمع الإتاوات المالية من مالكي المحلات التجارية في إحدى المناطق بالعاصمة صنعاء.

وبحسب القانون اليمني، لا يمكن لأي جهة إيقاف أي نشاط تجاري أو إغلاق المحلات التجارية، إلا بموجب قرار قضائي يصدر عن المحكمة التجارية.

ولاقت الصورة المتداولة استهجانًا وغضبًا واسعين من قبل  اليمنيين، لما آل إليه الوضع في المناطق القابعة تحت سيطرة ميليشيات الحوثي، واستمرار انتهاكاتها بحق المواطنين.

‏وقال محمد مهدي المسوري محامي الرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح: ”لم يحصل في جميع الأنظمة، أن يقوم أحد بإغلاق المحلات التجارية دون أوامر قضائية“.

وأضاف المسوري، عبر منشور له على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، في تعليق له أرفقه من الصورة: ”أبوحرب كما تشاهدون أغلق المحل التجاري، وبكل بجاحة كتب مغلق من أبوحرب“، متابعًا: ”من يرفض تسليم الإتاوات والمجهود الحربي يغلقون تجارته“.

وأردف قائلًا: ”وجرائم وانتهاكات مستمرة ترتكبها هذا العصابة الحوثية الإيرانية دون خجل“، مشيرًا إلى أن ذلك: ”دليل على الهزائم التي يتلقونها، وحالة الهلع التي يعيشونها“.

ويفرض قادة الحوثي، بقوة السلاح على التجار ومالكي المحلات والمعارض التجارية، في المحافظات والمناطق التي يسيطرون عليها، دفع مبالغ مالية يومية وأخرى شهرية، لتمويل حربهم التي يخوضونها على الشعب اليمني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com