المقاومة اليمنية تتقدم في منطقة ”الجاح“.. و 50 كيلومترًا تفصلها عن ميناء الحديدة

المقاومة اليمنية تتقدم في منطقة ”الجاح“.. و 50 كيلومترًا تفصلها عن ميناء الحديدة

المصدر: فريق التحرير

واصلت قوات المقاومة الوطنية اليمنية، وقوات ”ألوية العمالقة“، التابعة للجيش اليمني، اليوم السبت، تقدمها على جبهة الساحل الغربي لليمن، بإسناد من القوات المسلحة الإماراتية، العاملة ضمن التحالف العربي بقيادة السعودية.

ووصلت المقاومة اليمنية إلى منطقة ”الجاح“، التابعة لمديرية بيت الفقيه، على بعد  خمسين كيلومترًا عن ميناء الحديدة الاستراتيجي ”وسط حالة غير مسبوقة من التخبط والهلع في صفوف ميليشيات الحوثي جراء العمليات العسكرية المباغتة والتقدم المتسارع للقوات“، وفق ما ذكرته وكالة أنباء الإمارات الرسمية (وام).

وقالت الوكالة، إنه خلال عمليات تمشيط المناطق التي تم تحريرها، عثرت المقاومة اليمنية على كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر والآليات العسكرية التابعة للحوثيين بعد فرارهم من منطقة المغرس ومزارع كانت تتحصن بها في مديرية التحيتا، وسط انهيار صفوفها جراء التقدم الكبير للقوات وانحسار رقعة سيطرتها وانكسار دفاعاتها وهروب عناصرها من الجبهات.

ونقلت ”وام“، عن مصدر ميداني يمني أن ”قوات المقاومة اليمنية بكافة تشكيلاتها المسنودة بغطاء جوي من طيران التحالف العربي تمكنت من تحرير مناطق استراتيجية واسعة على رأسها مفرقا زبيد والجبلية ومناطق المتينة والجاح والمغرس والمجيلس والسويق“، مشيرًا إلى أن ”الضربات الموجعة التي تلقتها ميليشيات الحوثي أفقدتها القدرة على سحب أسلحتها وقتلاها من ساحات القتال“.

وأضاف المصدر أن ”مناطق الفازة ومفرق زبيد والجبلية تعد من أهم التحصينات الدفاعية لميليشيات الحوثي ضمن معركة تحرير مدينة الحديدة ومينائها، فيما تمكنت قوات المقاومة اليمنية من أسر عدد من عناصر الميليشيات اليائسة والمنكسرة“.