”القاعدة“ يتبنى الهجوم على السفارة الأمريكية بصنعاء – إرم نيوز‬‎

”القاعدة“ يتبنى الهجوم على السفارة الأمريكية بصنعاء

”القاعدة“ يتبنى الهجوم على السفارة الأمريكية بصنعاء

صنعاء -أعلن تنظيم ”أنصار الشريعة“، المحسوب على تنظيم القاعدة في اليمن، مسؤوليته عن إطلاق قذيفة صاروخية على السفارة الأمريكية، بمنطقة شيراتون شمالي العاصمة صنعاء، اليوم السبت.

وأضاف التنظيم، في تدوينة على صفحة تابعة للتنظيم على موقع ”تويتر“ اليوم، أن القذيفة الصاروخية من طراز ”لو“، مشيرا أن الهجوم أسفر عن وقوع إصابات بين الجنود، المكلفين بالحراسة، بالإضافة إلى إعطاب مصفحة عسكريةن ولم يتسن التأكد من سقوط إصابات من مصادر طبية أو رسمية.

واعتبر التنظيم الهجوم يأتي ردا على ”استهداف طائرة بدون طيار لعدد من الأطفال مساء أمس الجمعة بمحافظة الجوف“، شمالي اليمن، حسب التدوينة.

وقتل اثنان يشتبه في ارتباطهم بتنظيم القاعدة، وأصيب ثلاثة أطفال، مساء أمس الجمعة، خلال غارة جوية نفذتها طائرة يعتقد أنها أمريكية في منطقة الخسف، شرقي مدينة الحزم، عاصمة محافظة الجوف.

ولم يصدر عن السفارة الأمريكية في صنعاء أو السلطات اليمنية أي تعقيب رسمي بشأن هجوم اليوم حتى الساعة 16:00 ت.غ

ويأتي الهجوم بعد نحو أسبوع من سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء وتوقيع اتفاق السلم والشراكة الخاص بحل الأزمة في البلاد.

وسقطت صنعاء، الأحد الماضي، في قبضة مسلحي جماعة ”أنصار الله“ (الحوثيين)، حيث بسطت الجماعة سيطرتها على معظم المؤسسات الحيوية فيها، ولاسيما مجلس الوزراء، ومقر وزارة الدفاع، ومبنى الإذاعة والتلفزيون، في ذروة أسابيع من احتجاجات حوثية تطالب بإسقاط الحكومة، والتراجع عن رفع الدعم عن الوقود.

وتحت وطأة هذا الاجتياح العسكري، وقع الرئيس اليمني مساء الأحد الماضي، اتفاقا مع جماعة الحوثي، بحضور مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، جمال بن عمر، ومندوبي الحوثيين، وبعض القوى السياسية اليمنية.

ومن أبرز بنود الاتفاق، تشكيل حكومة كفاءات في مدة أقصاها شهر، وتعيين مستشار لرئيس الجمهورية من الحوثيين وآخر من الحراك الجنوبي السلمي، وأيضًا خفض سعر المشتقات النفطية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com