زعيم التمرد الحوثي يعلن الانتصار بعد السيطرة على صنعاء

زعيم التمرد الحوثي يعلن الانتصار بعد السيطرة على صنعاء

صنعاء – اعلن زعيم التمرد الزيدي الشيعي في اليمن عبدالملك الحوثي الثلاثاء ”انتصار الثورة“ بعد ان سيطر انصاره بشكل شبه تام على صنعاء، وذلك في خطاب القاه ونقل عبر شاشات عملاقة امام مؤيديه في وسط العاصمة اليمنية.

وقال الحوثي ”نبارك لشعبنا انتصار ثورته الشعبية التي أسست لمرحلة جديدة قائمة على التعاون والتكاتف في اليمن“ مؤكدا انه ”انتصار لكل الشعب وكل مكوناته“.

كما اعتبر ان اتفاق السلام الذي وقعت عليه جماعته التي تتخذ اسم ”انصار الله“، يشكل ”صيغة سياسية جديدة“ للبلاد.

وشكر الحوثي الجيش الذي ”رفض قمع الثوار“، وذلك في اشارة الى عدم مواجهة الجيش للحوثيين اثناء سيطرتهم على صنعاء الاحد.

وبعد يومين من توقيعهم اتفاق سلام برعاية الامم المتحدة، يستمر الحوثيون بالانتشار باسلحتهم في صنعاء.

ويتحكم المتمردون الحوثيون الذين ينتمون الى المذهب الزيدي الشيعي بمداخل العاصمة وشوارعها الرئيسية.

الا ان عبدالملك الحوثي اكد عدم وجود اي توجه ”للثأر“ وقال ان اليد ممدودة الى خصومه في التجمع اليمني للاصلاح، وهو الحزب الاسلامي القريب من الاخوان المسلمين.

وقال ”لسنا في وارد الثأر او الانتقام“ مطالبا ب“الشراكة بدلا من الاقصاء“.

واضاف متوجها الى التجمع اليمني للاصلاح ”ايدينا ممدودة للسلام والتفاهم، وكحزب يمكن له ان يعيد لحمته مع الشعب ومع هذه الثورة المباركة من خلال هذا الاتفاق، اتفاق الشراكة الوطنية“.

الا انه اكد في نفس الوقت عزمه تحويل مقر عدوه الآخر، اللواء علي محسن الاحمر في شمال صنعاء الى حديقة.

وقال انه بات يمكن ”تحويل الفرقة الاولى مدرع الى حديقة واسم الحديقة 21 سبتمبر“ في اشارة الى تاريخ السيطرة على هذا المقر وعلى باقي المقار العسكرية المهمة في صنعاء.

كما شدد في كلمته على ضرورة رفع ”المظلومية“ عن الجنوبيين والتوصل الى حل الى قضية الجنوب حيث ينشط حراك مطالب بالانفصال عن الشمالأ.

واكد الحوثي على ”اعادة اللحمة الوطنية بحل القضية الجنوبية“ مضيفا ان ”اخوتنا في الجنوب متضررون ومظلومون والكل مؤمن بمظلوميتهم وحتى الان لم يتلقوا الانصاف ولم تتحقق لهم العدالة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com