الفقر يدفع شابة يمنية للانتحار في محافظة لحج

الفقر يدفع شابة يمنية للانتحار في محافظة لحج

المصدر: عدن - إرم نيوز

أقدمت شابة يمنية على الانتحار شنقًا في منطقة ”المسيمير“ بمحافظة لحج بسبب سوء أوضاعها المعيشية.

وذكرت مصادر محلية أن امرأة في العقد الثالث من عمرها أقدمت الخميس على الانتحار شنقًا في منطقة ”فرعة“ التابعة لمديرية المسيمير، مشيرة إلى أن أسباب الانتحار ودوافعه تعود إلى شظف الحياة وسوئها التي تعيشها أسرة المرأة.

وأضافت أن ”أسرة المنتحرة تعيش في فقر مدقع وأوضاعًا صعبة في منزل صغير ومهترئ في المنطقة الأشد عوزًا وحاجة بالمحافظة“، لافتة أن ”الفقر وصل بالأسرة إلى عدم مقدرتها على توفير ماء للشرب الذي يتم شراؤه أو جلبه من أماكن بعيدة“.

وفي حادثة أخرى، قالت مصادر إعلامية إن شابًا يدعى وجدي محسن مبروك، توفي الخميس أثناء إسعافه إلى إحدى مستشفيات عدن، بسبب إهمال أطباء.

وأوضحت المصادر أن ”مبروك تم إسعافه الى مستشفى ابن خلدون فجر الخميس إثر إصابته بذبحة صدرية، لكن الطبيب المناوب لم يكثرت له وغادر المستشفى ليتركه يعاني لأكثر من ساعتين حتى جاءت طبيبة أخرى ووجهت بإسعافه فورًا الى إحدى مستشفيات عدن بسبب سوء حالته“.

وأشارت إلى أن المريض كان قد فارق الحياة أثناء إسعافه وقبل وصوله إلى عدن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com