”اليمن الدولي للسلام“ يدعو لجنة حقوق الإنسان إلى الكشف عن ”جثة صالح“ – إرم نيوز‬‎

”اليمن الدولي للسلام“ يدعو لجنة حقوق الإنسان إلى الكشف عن ”جثة صالح“

”اليمن الدولي للسلام“ يدعو لجنة حقوق الإنسان إلى الكشف عن ”جثة صالح“

المصدر: صنعاء-إرم نيوز

طالب فريق اليمن الدولي للسلام، الذي يرأسه المحامي اليمني محمد المسوري، لجنة خبراء مجلس حقوق الإنسان، التي تزور صنعاء حاليًا، إلى ”الكشف عن مكان تواجد جثة رئيس الجمهورية السابق، علي عبدالله صالح، وتسليمها ليتم دفنها بعد الصلاة عليها وفقًا للشعائر الدينية الواجب احترامها“.

ودعا، في بيان صدر الجمعة، إلى ”زيارة منزل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، الذي قتل في أواخر كانون الأول/ديسمبر الماضي على يد مسلحي الحوثي“، والذي تعرض ”للاقتحام بالدبابات والأسلحة الثقيلة واحتلاله من قبل الحوثي حتى الآن، مع بقية منازله ومنازل أقربائه ومقرات حزب المؤتمر الشعبي العام“.

وخاطب المسوري أبناء اليمن قائلًا: ”عليكم إيصال أصواتكم ومطالبكم للجنة“.

وشدد الفريق على ضرورة ”زيارة اللجنة الأممية لجميع المعتقلين في أماكن الاعتقال المنتشرة في المحافظات الواقعة تحت سيطرة الجماعة الحوثية، والكشف عن مناطق تخزين السلاح داخل الأحياء السكنية ودور العبادة والمدارس والجامعات التي تحولت إلى مخازن ومراكز تدريب“.

وقال الفريق: إن اللجنة ”لن تتمكن من الاستماع إلى ضحايا جرائم وانتهاكات هذه الجماعة، التي ارتكبت وترتكب بحقهم أبشع الجرائم، وسيكون دور اللجنة هو الاستماع للجلاد دون الضحية في زياراتها لمناطق السيطرة الحوثية“.

وأوضح أن ”حالة القمع والتهديد التي يتعرض لها أبناء الشعب اليمني في المحافظات الواقعة تحت سيطرة الجماعة الحوثية“ تُفقد الزيارة أهميتها.

ولفت الفريق إلى ضرورة خروج ”لجنة الخبراء بين أوساط الناس في شوارع وأحياء العاصمة والمدن التي سيقومون بزيارتها، وتلمس حالتهم عن قرب، ليسمعوا منهم حقيقة القمع والبطش والإرهاب الذي ترتكبه بحقهم جماعة الحوثي، منذ أكثر من ثلاثة أعوام، وتثبيت حالة تجنيد الأطفال المنتشرين في جبهات القتال، وفي شوارع وأحياء العاصمة وجميع المحافظات“.

وطالب الفريق بـ ”تلمس ما تعانيه المرأة اليمنية، وما يتعرض له الصحفيون والإعلاميون من انتهاك واعتقال وإغلاق وسائل الإعلام الخاصة بهم“.

وبدأت لجنة من مجلس حقوق الإنسان زيارتها للمناطق الواقعة تحت سيطرة جماعة الحوثي؛ للوقوف على القضايا الإنسانية فيها ورفع تقرير إلى مجلس حقوق الإنسان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com