أخبار

مقتل قيادي بارز في كتائب النخبة الحوثية
تاريخ النشر: 04 مارس 2018 22:18 GMT
تاريخ التحديث: 04 مارس 2018 22:36 GMT

مقتل قيادي بارز في كتائب النخبة الحوثية

قتل قيادي حوثي في كتائب "الحسين" يدعى "المنتصر" في مواجهات دامية بمحافظة البيضاء - وسط اليمن- مع قوات الجيش الوطني ليلة الأحد/ الأثنين. وأكد مصدر عسكري مطلع

+A -A
المصدر: صنعاء- إرم نيوز

قتل قيادي حوثي في كتائب ”الحسين“ يدعى ”المنتصر“ في مواجهات دامية بمحافظة البيضاء – وسط اليمن- مع قوات الجيش الوطني ليلة الأحد/ الأثنين.

وأكد مصدر عسكري مطلع لـ(إرم نيوز) مقتل القيادي الحوثي والذي يكنى ”المنتصر“ وهو أحد ثلاثة قيادات حوثية توكل إليها المهمات الخاصة والاقتحامات وتنفيذ الاغتيالات.

وقال إنه ”تم نقل جثة القيادي الحوثي وسط سرية عالية إلى ثلاجة حفظ الموتى بمستشفى ذمار العام“.

وتعد كتائب الحسين قوات النخبة في الميليشيات الحوثية إلى جانب كتائب ”الموت“ والتي تلقت تدريبات مكثفة على يد خبراء من الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني والكثير من قادة تلك الكتائب تلقت تدريبات في إيران ولبنان.

ويأتي مقتل أحد قادة كتائب ”الحسين“ بعد أيام من مقتل أحد قادة ”كتائب الموت“ ويدعى يحيى عبدالله الرزامي، والذي لقي مصرعه في جبهة نهم شرق صنعاء، وتم تعيين الرزامي قبل أشهر في منصب أركان حرب فرع الأمن المركزي- القوات الخاصة- بمحافظة عمران شمال اليمن.

ويرى مراقبون أن تساقط قيادة الميليشيات الحوثية المدربة على يد خبراء إيرانيين ولبنانيين، يكشف الغطاء عن حجم الخسائر البشرية التي تتلقاها الجماعة على يد قوات الجيش الوطني في كل الجبهات.

معتبرين ذلك العدد الكبير من القتلى في صفوف قوات الخبة الحوثية ”دليلًا على العجز في إعداد المقاتلين“ و“تنامي الصراع الداخلي بين تيارات الجماعة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك