اشتباكات بين الحوثيين ورجال القبائل تودي بـ15 يمنيا

اشتباكات بين الحوثيين ورجال القبائل تودي بـ15 يمنيا

صنعاء- ارتفع عدد ضحايا اشتباكات الاثنين بين لجان الدفاع الشعبي (مسلحون قبليون موالون للجيش) ومسلحين حوثيين في محافظة الجوف شمالي اليمن إلى 15 قتيلاً من الطرفين ،بحسب مسؤل محلي.

وقال المسؤل الذي طلب عدم نشر اسمه لأسباب أمنية إن ”12 حوثياً قتلوا الاثنين بالإضافة إلى مقتل 3 من أفراد لجان الدفاع الشعبي في اشتباكات اندلعت في مديرية الغيل بمحافظة الجوف شمالي اليمن“، مشيراً إلى أن أفراد لجان الدفاع الشعبي تمكنوا من التقدم والسيطرة على عدة مواقع في المديرية.

وتابع: ”الاشتباكات مازالت مستمرة بين الطرفين في عدة مواقع بالمديرية“، دون أن يتسن أخذ تعليق فوري من جماعة الحوثي التي ترفض الحديث عن ضحاياها في الحروب.

ومنذ مطلع الشهر الماضي، تشهد محافظة الجوف مواجهات بين الجيش واللجان الشعبية الموالية له من جهة، ومسلحي جماعة الحوثي من جهة أخرى؛ ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من الطرفين.

وتكمن أهمية الجوف في قربها من محافظة مأرب (شمال) التي تقع فيها حقول النفط والغاز، والذي يعد الرافد الأكبر لميزانية اليمن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com