عائدات حصة اليمن من صادرات النفط تتراجع 30%

عائدات حصة اليمن من صادرات النفط تتراجع 30%

صنعاء- سجلت عائدات حصة اليمن من صادرات النفط تراجعا بنحو 30% لتصل إلى 930 مليون دولار خلال النصف الأول من العام الجاري مقابل 1.3 مليار دولار بانخفاض بلغ 398 مليون دولار في نفس الفترة من عام 2013 بسبب انخفاض كميات الإنتاج .

ورفعت اليمن، نهاية الشهر الماضي، أسعار البنزين بواقع 75 %، والديزل ( السولار) بواقع 90 %، وذلك في إطار خطة لخفض دعم الطاقة.

ﻭﺃﻭﺿﺢ ﺗﻘﺮﻳﺮ ﺻﺎﺩﺭ ﻋﻦ ﺍﻟﺒﻨﻚ ﺍﻟﻤﺮﻛﺰﻱ ﺍﻟﻴﻤﻨﻲ أوردته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) الجمعة أﻥ ﺣﺼﺔ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﻣﻦ ﻛﻤﻴﺔ ﺍﻟﺼﺎﺩﺭﺍﺕ ﺑﻠﻐﺖ 8.4 مليون برميل ﻓﻘﻂ ﺧﻼﻝ ﺍﻟﻨﺼﻒ ﺍﻻﻭﻝ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺍﻟﺠﺎﺭﻱ، ﺑﺎﻧﺨﻔﺎﺽ ﻛﺒﻴﺮ ﺑﻠﻎ نحو أربعة ملايين برميل ﻋﻦ ﺍﻟﻔﺘﺮﺓ ﺍﻟﻤﻘﺎﺑﻠﺔ ﻣﻦ 2013، بسبب الاعتداءات ﺍﻟﻤﺘﻜﺮﺭﺓ ﻋﻠﻰ أﻧﺎﺑﻴﺐ ﺍﻟﻨﻔﻂ ﻭﺍﻧﺨﻔﺎﺽ إﻧﺘﺎجه ﻓﻲ ﺍﻟﻴﻤﻦ .

وﺗﺴﺒﺒﺖ الاعتداءات ﻋﻠﻰ أﻧﺎﺑﻴﺐ ﺍﻟﻨﻔﻂ ﻓﻲ ﺍﻧﺨﻔﺎﺽ ﻛﻤﻴﺎﺕ ﺍﻻﻧﺘﺎﺝ ﺍﻟﻤﺨﺼﺺ للاستهلاك ﺍﻟﻤﺤﻠﻲ إﻟﻰ 9.3 مليون برميل ﺧﻼﻝ النصف الأول ﺑﺎﻧﺨﻔﺎﺽ ﺑﻠﻎ ثلاثة ملايين ﺑﺮﻣﻴﻞ ﻋﻦ ﺍﻟﻔﺘﺮﺓ ﺍﻟﻤﻘﺎﺑﻠﺔ ﻣﻦ ﻋﺎﻡ 2013 .

ﻭأﺷﺎﺭ ﺍﻟﺘﻘﺮﻳﺮ إﻟﻰ أﻥ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺍﺳﺘﻮﺭﺩﺕ ﻣﺸﺘﻘﺎﺕ ﻧﻔﻄﻴﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺨﺎﺭﺝ ﻟﺘﻐﻄﻴﺔ ﺍﺣﺘﻴﺎﺟﺎﺕ ﺍﻟﺴﻮﻕ ﺍﻟﻤﺤﻠﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﻮﻗﻮﺩ، ﺑﺄﻛﺜﺮ ﻣﻦ 1.320 مليار ﺩﻭﻻﺭ ﺧﻼﻝ ﺍﻟﻨﺼﻒ ﺍﻻﻭﻝ ﻣﻦ 2014.

ﻭتسند ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ اليمنية ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺍلاﺳﺘﻴﺮﺍﺩ ﻟﺸﺮﻛﺔ ﻣﺼﺎﻓﻲ ﻋﺪﻥ، ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺘﻮﻟﻰ ﺍﻟﺒﻨﻚ ﺍﻟﻤﺮﻛﺰﻱ ﺗﻐﻄﻴﺔ ﻗﻴﻤﺔ ﺍﻟﻮﺍﺭﺩﺍﺕ ﻣﻦ ﺍﺣﺘﻴﺎﻃﻴﺎﺕ ﺍﻟﺒﻠﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻘﺪ ﺍﻻﺟﻨﺒﻲ .

وكشف تقرير حكومي حديث، أن الحكومة اليمنية أنفقت خلال العشر السنوات الماضية، حوالي 5 تريليون ريال يمني (22 مليار دولار) على دعم المنتجات النفطية.

وأظهر التقرير الحكومي الصادر عن وزارة المالية، في نهاية تموز/ يوليو الماضي، أن إجمالي ما أنفقته الدولة على دعم المواد البترولية خلال الأشهر الماضية من العام الجاري 2014، بلغ 656 مليار ريال ( 3 مليارات دولار)، وهو ما شكل نسبة 20% من إجمالي النفقات العامة لموازنة الدولة، ما تسبب في حدوث عجز مقداره 1.067 تريليون ريال (5 مليار دولار) وبنسبة 13% من الناتج المحلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة