قيادي بالانتقالي الجنوبي: بيان حكومة بن دغر ينسف جهود التحالف في عدن

قيادي بالانتقالي الجنوبي: بيان حكوم...

#إرم-نيوز

المصدر: فريق التحرير

قال نائب رئيس دائرة العلاقات الخارجية بالمجلس الانتقالي الجنوبي محمد الغيثي إن ”البيان الذي أصدرته حكومة أحمد عبيد بن دغر اليوم الخميس كارثي وينسف جهود التحالف في عدن“.

وأضاف القيادي الجنوبي في تغريدات على حسابه في ”تويتر“، أن ”بيان التحالف العربي اعتبر المجلس الانتقالي الجنوبي طرفًا سياسيًا، وبيان حكومة بن دغر اعتبر المجلس متمردًا ووصف ما حدث بالانقلاب.“

وتابع الغيثي قائلًا: ”بيان الحكومة يعد نسفًا لما قام به التحالف من تهدئه للموقف، وقد يقود الجنوبيين إلى الإقدام على خطوات جديدة“.

وشدد الغيثي على أن ”بيان الحكومة كارثي وفشل ذريع وتغطية عورة بدثار الكذب والصراخ انطبق المثل القائل ضربني وبكى وسبقني واشتكى“.

وأكمل قائلًا: ”التحالف ليس بالغبي ولا بالبعيد عن الأرض والمشهد والأحداث.. وهذه اللهجة الغبية التي تظن أنها ستفرق بين السعودية والإمارات ستزيد حكومة الشر فضيحة“.

وكانت الخارجية اليمنية قد أصدرت في وقت سابق اليوم، بيانًا علّقت فيه على أحداث عدن بلهجة تصعيدية، رغم جهود التحالف العربي التي أعادت الهدوء إلى العاصمة المؤقتة بعد اشتباكات دامية.

واتهم البيان المجلس الانتقالي بخرق الهدنة التي رعاها التحالف العربي قائلًا: “بمساعٍٍ حميدة قامت بها السعودية، تم التوصل إلى اتفاق يقضي بعودة جميع القوات إلى ثكناتها؛ إلا أن ميليشيات التمرد وبعد تراجع قوات الحماية الرئاسية إلى الثكنات تنفيذًا للاتفاق، نقضت الاتفاق وشنت هجومًا عنيفًا على اللواء الرابع حماية رئاسية بمنطقة دار سعد، مستخدمين مختلف أنواع الأسلحة الثقيلة؛ ما أسفر عن قتل وجرح العشرات من الجنود، ونهب سلاح الدولة، والاعتداء على منازل القادة العسكريين ونهبها وحرقها”.

واعتبرت الحكومة اليمنية أن المجلس الانتقالي “أعاق عمل الحكومة الشرعية وخرج عن الهدف الذي من أجله أنشئ تحالف دعم الشرعية، بما يتعارض مع وحدة اليمن واستقراره وسلامة أراضيه، ويضر بالمصلحة العليا للجمهورية اليمنية”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com