ما حقيقة هروب قيادات حكومية من قصر معاشيق في عدن؟ (فيديو)

ما حقيقة هروب قيادات حكومية من قصر معاشيق في عدن؟ (فيديو)

المصدر: عدن – إرم نيوز

تداول ناشطون يمنيون اليوم الإثنين، مقطع فيديو قالوا إنه ”يعود لمغادرة قيادات في الحكومة اليمنية“، من مقر إقامتها بالقصر الرئاسي، في منطقة ”معاشيق“، بمدينة صيرة، في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، على متن قوارب بحرية، بعد اشتداد المواجهات العسكرية في المدينة، بين القوات الأمنية الموالية للمجلس الانتقالي الجنوبي، وقوات الحماية الرئاسية الموالية للحكومة اليمنية.

وتشهد مدينة عدن منذُ يوم أمس الأحد، مواجهات عنيفة في مناطقها المختلفة، بين معسكرات موالية للمجلس الانتقالي الجنوبي والمقاومة الجنوبية، وأخرى تابعة للحرس الرئاسي يقودها نجل الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي.

ويظهر في الفيديو المتداول، قاربان للصيد، يبحران بعيدًا عن مديرية صيرة، وهو ما فسّره بعض الناشطين، بعملية هروب لقيادات في الحكومة اليمنية من القصر الرئاسي في منقطة معاشيق.

في حين قال نشطاء آخرون، إنّ القاربين يعودان لصيادينِ غادرا منطقة سوق الأسماك الشعبي في مدينة صيرة، لمهمة الاصطياد كما جرت العادة.

وقالت مصادر عسكرية لـ“إرم نيوز“، إن هناك بضعة وزراء في الحكومة الشرعية، قدموا من مساكنهم التي تقع خارج مدينة صيرة، لحضور الاجتماع الاستثنائي، الذي عقدته الحكومة صباح اليوم الإثنين، وذلك على متن قوارب، نتيجة لاستمرار المواجهات المسلحة على الطريق المؤدي إلى مدينة صيرة.

ويقيم عدد من وزراء الحكومة اليمنية، في منطقة ”معاشيق“ التي يقع فيها القصر الرئاسي بمدينة صيرة، غير أن هناك وزراء آخرين، تتوزع مساكنهم في بعض مناطق المدينة الأخرى، كوزير الداخلية أحمد الميسري، ووزير التربية والتعليم عبدالله سالم لملس.

وتشهد مدينة صيرة، أقصى جنوب محافظة عدن، مواجهات عنيفة، في هذه الأثناء بين الطرفين، بعد أن تقدمت القوات الموالية للمجلس الانتقالي الجنوبي إلى وسط الجزء الجنوبي من المدينة، على مسافة مئات الأمتار من المدخل الوحيد لمنطقة معاشيق، بعد مواجهات عنيفة تجددت منذ صباح اليوم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com