غموض يكتنف وفاة متهم بمذبحة حضرموت في زنزانته

غموض يكتنف وفاة متهم بمذبحة حضرموت...

الإعلام الرسمي يتحفظ على نشر معلومات حول الحادثة ومسلحون يقتلون مواطنا في منزله بمدينة الشحر.

المصدر: إرم- حضرموت

أكد مصدر محلي بمدينة سيئون اليمنية وفاة أحد منفذي مذبحة الجنود بحضرموت في زنزانته في ظروف غامضة.

ولم توضح الداخلية الأمنية أية معلومات حول المتهم ولا عن ظروف وفاته حتى اللحظة وسط اتهامات بإخفاء الحقيقة لصالح أطراف متضررة من كشف الحقيقة التي ما تزال مغيبة.

وألقت قوات أمنية الأحد القبض على ”صبري الكثيري“ بتهمة المشاركة في المذبحة التي راح ضحيتها 14 جنديا وسط منطقة الحوطة بحضرموت.

في الأثناء قتل مسلحون مجهولون الثلاثاء مواطنا وسط بيته بمدينة الشحر بحضرموت شرقي اليمن.

وقال مصدر محلي لشبكة ”إرم“ إن مسلحين مجهولين اقتحموا منزل المواطن ”حسين البيض“ قبل أن يطلقوا عليه النار ويردوه قتيلا.

وكان مواطن في الخمسينات من عمره قتل بطريقة مماثلة منتصف رمضان الماضي في مدينة سيئون بعد تلقيه تهديدا قبلها بعام بالتصفية الجسدية من قبل عناصر تنتمي للقاعدة.

وتصاعدت وتيرة القتل المفاجئ لمواطنين بتهمة الشعوذة في حضرموت منذ أشهر مما أثار الرعب في أوساط المواطنين.

وتأتي العملية في ظل حملة عسكرية واسعة في وادي حضرموت لتعقب عناصر القاعدة.

من جهة ثانية نفى تنظيم القاعدة في اليمن بيانا منسوبا له يهدد فيه الإعلاميين المخالفين له.

وقال التنظيم في حسابه على تويتر: ”إن تهديد المسلمين ليس من أخلاقه“، لكنه أوضح أن ”هناك من يسعى لتشويه صورة التنظيم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com