وزير الدفاع اليمني يدعو أبناء حضرموت لمساندة الجيش

وزير الدفاع اليمني يدعو أبناء حضرمو...

محمد ناصر أحمد يؤكد أن حساسية المرحلة تتطلب مزيداً من الإجراءات من قبل وحدات القوات المسلحة، والأمن لمتابعة العناصر "الإرهابية والتخريبية".

صنعاء- دعا وزير الدفاع اليمني، محمد ناصر أحمد، الثلاثاء، جميع أبناء وادي حضرموت جنوبي البلاد، لمساندة الوحدات العسكرية والأمنية، والوقوف إلى جانبها من أجل التصدي لمختلف الأعمال التخريبية التي تقوم بها العناصر ”الإرهابية“.

جاء ذلك خلال لقاء الوزير، برفقة محافظ حضرموت، خالد سعيد الديني، في مدينة سيئون مع برلمانيين ومسؤولين محليين في حضرموت، حسب وكالة الأنباء الرسمية.

وأشار الوزير إلى ”حساسية المرحلة التي تتطلب مزيداً من الإجراءات من قبل وحدات القوات المسلحة، والأمن لمتابعة العناصر الإرهابية والتخريبية والدور المعول على المواطنين لمساعدة هذه الوحدات للقيام بمهامها دون إحداث أي أضرار على المواطنين والمصالح العامة“.

ولفت إلى أن ”الحفاظ على أمن وسكينة المواطن والممتلكات العامة والخاصة تقع في المقام الأول على الوحدات العسكرية والأمنية“.

ونبه الوزير القادة العسكريين والأمنيين إلى أن يكونوا حريصين في تنفيذ المهام بدقة وأن يتجنبوا أية أخطاء قد تلحق الضرر بأي مواطن.

ومنذ قرابة ثلاثة أعوام، تشهد حضرموت ومحافظات يمنية أخرى، مواجهات متقطعة بين القوات الحكومية ومسلحي تنظيم القاعدة، أوقعت قتلى وجرحى من الطرفين إلى جانب ضحايا بين المدنيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com