الرئيس اليمني يهدد المسلحين بالعقوبات الدولية

الرئيس اليمني يهدد المسلحين بالعقوب...

عبد ربه منصور هادي يقول إن من حملوا السلاح واستخدموه بعد مؤتمر الحوار الوطني، ارتكبوا أخطاء جسيمة.

المصدر: صنعاء- من عبد اللاه سُميح

هدد الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، الجماعات المسلحة التي استخدمت السلاح ”بعد مؤتمر الحوار الوطني“ بالعقوبات الدولية.

وقال هادي، في اجتماع عقد الخميس 24 تموز/ يوليو الجاري، حضره كبار مسؤولي الدولة، إن ”من حملوا السلاح واستخدموه بعد الحوار ارتكبوا أخطاء جسيمة تعتبر محاولة لإجهاض مسيرة اليمن نحو الخروج إلى بر الأمان وفقا للمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة“.

ويأتي هذا الاجتماع الاستثنائي بعد عودة هادي من زيارة سريعة إلى محافظة عمران، التي شهدت مواجهات مسلحة عنيفة خلال الشهرين الماضيين، بين الحوثيين من جهة وقبائل موالية لحزب التجمع اليمني للإصلاح وأحد ألوية الجيش اليمني من جهة أخرى، انتهت بسقوط المحافظة في أيدي مسلحي الحوثي.

ووصف الرئيس اليمني زيارته إلى عمران، شمال البلاد، بأنها ”رسالة اطمئنان للشعب اليمني“.

ودعا هادي إلى ”اصطفاف وطني لتجاوز كل المنغصات والمشاكل والحروب“، كما دعا الجماعات والمليشيات والقوى السياسية إلى ”تغليب مصلحة الوطن العليا على ما عداها من المصالح الضيقة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com