قيادي بحزب صالح يتهم الحوثيين بتصفية 1200 من أعضائه

قيادي بحزب صالح يتهم الحوثيين بتصفية 1200 من أعضائه

المصدر: الأناضول

اتهم قيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام اليمني، اليوم الإثنين، جماعة الحوثي بتصفية 1200 من قيادات وكوادر الحزب منذ عام 2012 حتى الآن.

وشهدت صنعاء، مطلع ديسمبر/كانون الأول الجاري، معارك بين مسلحي الجماعة وقوات حليفها الرئيس اليمني السابق، علي عبدالله صالح (1978-2012)، انتهت بمقتل الأخير هو والأمين العام للحزب، الذي يقوده (المؤتمر الشعبي العام)، عارف الزوكا.

وفي تغريدة له على حسابه بموقع ”تويتر“، تحت عنوان ”جرائم الحوثيين“، قال كامل الخوداني، القيادي في حزب المؤتمر، وسكرتير تحرير صحيفة ”الميثاق“ الناطقة باسم الحزب، إنه تم اعتقال 3 آلاف قيادي وعضو في حزب المؤتمر.

وأضاف أن 1200 قيادي وعضو في الحزب تمت تصفيتهم، دون تفاصيل بشأن أماكن ولا طريقة تصفيتهم.

واتهم الحوثيين بالاستيلاء على 50 مقرًا لحزب المؤتمر، بجانب مقرات قناة ”اليمن اليوم“وصحيفتي ”اليمن اليوم“ و“الميثاق“، و“مؤسسة الصالح“ (خيرية) و“معهد الميثاق“.

وأضاف الخوداني أنه تم تفجير 35 منزلًا لقيادات وكوادر في الحزب، إضافة إلى نهب 110 منازل أخرى، مشيرًا إلى أن 250 قياديًا في الحزب ما يزال مصيرهم مجهولًا.

وكان مسلحو الحوثي وصالح يقاتلون القوات الحكومية قبل أن ينفض تحالفهم بمعارك صنعاء، التي يرى مراقبون أنها ستعيد رسم خارطة التحالفات في اليمن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة