مسؤول إيراني سابق يعترف بتدخل بلاده في اليمن من خلال الحوثيين

مسؤول إيراني سابق يعترف بتدخل بلاده في اليمن من خلال الحوثيين

اعترف جاويد قربان أوغلي، المدير العام السابق لشؤون الشرق الأوسط في وزارة الخارجية الإيراني، بأن بلاده تتدخل في شؤون اليمن من خلال  الحوثيين، متوقعًا توسّع ما أسماه بالتنافس الإقليمي بين الرياض وطهران بعد مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، قبل أيام.

وقال أوغلي في مقابلة مع موقع “rouydad24” الإيراني، إن “المنافسة سوف تشتد بين المملكة العربية السعودية وإيران بعد مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح”.

وبشأن مستقبل اليمن بعد مقتل صالح، أشار الخبير في شؤون الشرق الأوسط، إلى أنه “لا يزال من المبكر جدًا إصدار توقعات”، لكن مقتله كان حدثًا مهمًا للغاية، لأنه بدأ عمله لكسر التحالف والانقلاب ضد الحوثيين، نظرًا لخلفيته وسجله، إذ كانت لديه قوة عسكرية ملحوظة، وكان من الممكن أن يشكّل خطرًا على مستقبل اليمن”.

وأضاف أوغلي أن “جزءًا من الأزمة اليمنية هو تحالف علي عبد الله صالح مع الحوثيين، في حين أن الجانب الآخر هو التحالف والتقارب مع السعودية في الفترة الأخيرة”، كما استبعد أن تتمكّن الميليشيات الحوثية من مواصلة الحرب لفترة طويلة.