الرئيس اليمني يرفض استقالة محافظ تعز ويعد بدعم ميزانية المحافظة

الرئيس اليمني يرفض استقالة محافظ تعز ويعد بدعم ميزانية المحافظة

رفض الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، اليوم الخميس، استقالة محافظ تعز، علي المعمري، وكلّفه بمواصلة مهامه في قيادة المحافظة “جنوب غرب”، واعداً إياه بدعم ميزانيتها.

جاء ذلك خلال استقبال هادي، للمعمري في مقر إقامة الأول بالعاصمة السعودية الرياض، بحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية “سبأ”.

ووفق الوكالة، فإن هادي وعد محافظ تعز بدعم ميزانية المحافظة، وتفعيل عجلة التنمية، وتنمية الإيرادات، دون تفاصيل عن حجم الميزانية الحالية.

وأكد هادي على أهمية استعادة السيطرة على محافظة تعز، من الحوثيين وحلفائهم من القوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح، واستعادة وتفعيل المؤسسات الحكومية في المحافظة.

وقال إن حكومته “ستولي تعز كل الاهتمام لعودة الحياة إلى طبيعتها في ظل الظروف الراهنة، وإعادة افتتاح وتشغيل فرع البنك المركزي والأجهزة الأمنية”.

ويسيطر الحوثيون على ما يقارب نصف مناطق محافظة تعز، كما يحاصرون المدينة التي تحمل الاسم نفسه وتقع بمركز المحافظة، من معظم جهاتها منذ نحو عامين.

وقدم المعمري استقالته أواخر أيلول/ سبتمبر الماضي، بسبب رفض البنك المركزي اليمني، آنذاك، صرف رواتب موظفي المحافظة منذ 11 شهرا، والمقدر عددهم بـ67 ألف موظف، وذلك قبل أن يتم صرف راتب شهر واحد بعد أسبوع من تقديم المحافظ استقالته.