قبائل حضرموت تحشد مسلحيها لمنع تسلل عناصر القاعدة

قبائل حضرموت تحشد مسلحيها لمنع تسلل عناصر القاعدة

المصدر: حضرموت- (خاص) من عارف بامؤمن

حشدت قبائل بمحافظة حضرموت شرقي اليمن مسلحيها وعتادها إلى جانب الجيش لمنع تسلل عناصر القاعدة إلى أراضيها.

وتتخوف قبائل حضرموت من هجرة عناصر القاعدة من محافظتي أبين وشبوه إلى مناطقها وزجها في صراع مع الجيش.

وقال مصدر قبلي لـ “ارم” إن قبيلة آل دغار الكندي بمديرية حجر استعدت وأعلنت حالة الاستنفار القصوى لكل أبنائها وأقامت متارس وتحصينات ونقاط تفتيش على مدار الساعة لمنع تسلل عناصر القاعدة إلى أراضيهم.

وتقع مديرية حجر على بعد70 كيلومتر تقريبا إلى الغرب من مدينة المكلا عاصمة المحافظة.

وكان مشايخ قبائل الضليعة حضرموت أعلنوا استعداهم الكامل لمنع تسلل عناصر القاعدة الفارة من محافظة شبوة إلى منطقتهم.

وبحسب موقع الداخلية فقد عبر المشايخ عن وقوفهم إلى جانب رجال الأمن في ملاحقة العناصر “الإرهابية” الفارة وإغلاق منافذ المنطقة في طريقهم.

ويشن الجيش اليمني منذ أكثر من أسبوعين حملة واسعة لتعقب عناصر القاعدة في أبين وشبوه قتل وجرح فيها المئات بحسب مصادر عسكرية.

ويرى مراقبون أن القاعدة تسعى لتوسيع معركتها لتشمل محافظة حضرموت لإرباك الجيش وفتح عدة جبهات أمامه لتشتيت جهوده.

وقتل أمس الأول 11 جنديا في هجوم انتحاري بمدينة المكلا قالت الداخلية إنه يحمل بصمات القاعدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع