الحوثيون يفرجون عن صحفي يمني حكم عليه بالإعدام

الحوثيون يفرجون عن صحفي يمني حكم عليه بالإعدام
Followers of the Shi'ite Houthi movement perform the traditional Baraa dance during a ceremony marking Eid al-Ghadir in Sanaa, Yemen September 9, 2017. The celebration marks al-Ghadir day, a day Shi'ites believe Prophet Muhammad nominated his cousin, Imam Ali, to be his successor. REUTERS/Khaled Abdullah

المصدر: الأناضول

أفرجت جماعة الحوثي، اليوم الأحد، عن صحفي كانت قد حكمت عليه بالإعدام، وذلك بعد عام من اختطافه واعتقاله في سجون المخابرات بالعاصمة صنعاء.

وقال سكرتير لجنة الحقوق والحريات في نقابة الصحفيين اليمنيين، أشرف الريفي إنه ”تم الإفراج عن الصحفي يحي عبد الرقيب الجبيحي من سجن الأمن السياسي ( المخابرات)، بعد 3 أيام من صدور قرار بالعفو عنه“.

وكان صحفيون وناشطون في انتظار الصحفي الجبيحي أمام بوابة المخابرات، الذي خرج يلوح بيديه، وهو يرتدي الزي اليمني التقليدي، وعلى وجهه ملامح التعب.

وفي أبريل/ نيسان الماضي، أصدرت محكمة خاضعة لسيطرة الحوثيين، حكماً بإعدام ”الجبيحي“ (63 عامًا)، بتهمة التخابر مع ”دولة معادية“ (السعودية)، بعد اختطافه من منزله في صنعاء، في سبتمبر/ أيلول 2016.

ووفقًا لمصادر في الأسرة، فقد رفضت جماعة الحوثي، الإفراج عن نجل الجبيحي ”حمزة“ الذي كان معتقلًا معه في  الزنزانة نفسها منذ عام، ووعدت بالإفراج عنه في وقت لاحق.

وكانت جماعة الحوثي قد أفرجت، أمس السبت، عن الصحفيين عابد المهذري، وكامل الخوذاني.

وينخفض عدد الصحفيين المعتقلين في سجون جماعة الحوثي، بإفراج اليوم، إلى 18 صحفيًا، فيما لا يزال هناك صحفي لدى تنظيم القاعدة بحضرموت، شرقي البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com