وكيل الأمين العام للأمم المتحدة: الحوثيون يعرقلون وصول المساعدات الإنسانية

وكيل الأمين العام للأمم المتحدة: الحوثيون يعرقلون وصول المساعدات الإنسانية

المصدر: الاناضول

اتهم وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، اليوم الجمعة، ميليشيات الحوثي بعرقلة وصول المساعدات الإنسانية في صنعاء والمناطق الخاضعة لسيطرتها.

وقال لوكوك في اجتماع رفيع المستوى حول اليمن عقد بمقر الأمم المتحدة إنه ”في كثير من الأحيان تقوم السلطات الفعلية في صنعاء بتأخير أو عرقلة وصول المساعدات الإنسانية“، وفقاً لموقع ”إذاعة الأمم المتحدة“.

وأضاف أنه تتم ”عرقلة تحرك العاملين في المجال الإنساني بما في ذلك ما يتعلق بالاستجابة لمرض الكوليرا”.

وأشار المسؤول الأممي إلى أن عرقلة الحوثيين لوصول المساعدات الإنسانية ”تحدث على الرغم من الالتزام الواضح وفق القانون الدولي الذي يقضي بالسماح دون عوائق بدخول الإغاثة الإنسانية“.

وشدد ”لوكوك“ على أن ”هذه العوائق غير مقبولة“.

بدوره أبدى، وزير الخارجية اليمني عبد الملك المخلافي خلال الاجتماع ”استعداد حكومته للتعاون مع الوكالات الإنسانية“، وشدد على ضرورة ”ألا يكون تيسير وصول المساعدات مكافأة للأطراف الأخرى“.

وحول مطار صنعاء المغلق من قبل التحالف العربي منذ أغسطس/ آب من العام الماضي، قال المخلافي إنه ”يجب أن يكون هذا حقا للمواطن لا مكافأة للانقلاب“، في إشارة للحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة اليمنية صنعاء منذ سبتمبر/أيلول 2014.

وأضاف بأنه ”سيكون مكافأة للانقلاب من خلال استمرار إدارة ميليشيا الحوثيين لمطار دولي أو لمنفذ مهم كالحديدة غربي اليمن لتخصصه لتهريب السلاح كما هو معروف“.

من جانبه ، قال جيمي ماكغولدريك، منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن“إنه لم ينج مكان في اليمن من الوضع، ولا يوجد مكان لا يحتاج إلى دعمنا“.

وأضاف ماكغولدريك خلال الاجتماع نفسه ”أنها كارثة من صنع الإنسان، ويمكن للإنسان أن يحلها“.