بؤر استيطانية غير شرعية في الضفة الغربية
بؤر استيطانية غير شرعية في الضفة الغربية رويترز

إدارة بايدن تعتزم فرض عقوبات على موقعين استيطانيين

توقع ثلاثة مسؤولين أمريكيين أن تفرض إدارة الرئيس جو بايدن عقوبات جديدة على موقعين استيطانيين غير قانونيين في الضفة الغربية، يُستخدمان قاعدة لهجمات المستوطنين الإسرائيليين "المتطرفين" ضد الفلسطينيين، وفق ما نقلته وكالة "رويترز" عن موقع "إكسيوس".

ونقل "إكسيوس" في تقرير له، بوقت متأخر من أمس الأربعاء، عن مسؤول أمريكي قوله إن العقوبات، المتوقع فرضها اليوم الخميس، تبعث رسالة مفادها أن الولايات المتحدة لا تستهدف الأفراد فحسب، بل تستهدف أيضًا الكيانات المتورطة في تقديم الدعمين اللوجستي والمالي للهجمات ضد الفلسطينيين.

وأفاد المسؤولون الثلاثة للموقع بأنه سيجري أيضًا فرض عقوبات جديدة على 3 مستوطنين إسرائيليين.

ولم ترد وزارة الخارجية الأمريكية بعد على طلب للتعليق على تقرير "إكسيوس".

أخبار ذات صلة
انزعاج أمريكي من تسريع إسرائيل خطط الاستيطان في الضفة

والشهر الماضي، فرضت إدارة بايدن عقوبات على 4 إسرائيليين اتهمتهم بالتورط في عنف المستوطنين بالضفة الغربية؛ ما يشير إلى استياء الولايات المتحدة المتزايد من سياسات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وقالت إدارة بايدن الشهر الماضي إن توسع إسرائيل في بناء المستوطنات بالضفة الغربية يتعارض مع القانون الدولي؛ ما يشير إلى العودة إلى السياسة الأمريكية القائمة منذ فترة طويلة بشأن هذه القضية، والتي تراجعت عنها إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب.

وتكثف إسرائيل مداهماتها على الضفة الغربية منذ اندلاع أحدث حرب في غزة في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وتظهر سجلات الأمم المتحدة أن 358 شخصًا على الأقل قُتلوا في الأراضي الفلسطينية منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، ربعهم من الأطفال، فيما تجاوز عدد القتلى في غزة 31 ألفًا منذ ذلك الحين.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com